• الارشيف

بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

:دعا إلى انتخاب الأكفأ والأكثـر عطاءً.. الخزاعي

55­% يعتمدون على «التواصل الاجتماعي» في قراراتهم الانتخابية

جانب من الحضور في مجلس الشاعر
رابط مختصر
2014-07-14T16:08:18.283+03:00

محرر شؤون الجمعيات :
قال المستشار السياسي ومدير مركز «خزاعي أسوشيتس» د. أحمد الخزاعي أن استطلاعاً للرأي قام به مركزه على عينة من المواطنين، كشف أن 55% من المواطنين يعتمدون على وسائل التواصل الاجتماعي في اتخاذ قراراتهم السياسية وخياراتهم الانتخابية.
جاء ذلك خلال محاضرة عن الوعي السياسي والانتخابي قدمها الخزاعي في مجلس الناشط السياسي سامي الشاعر بالمحرق.
وتحدّث الخزاعي في محاضرته حول مفهوم «الديمقراطية»، حيث أوضح أن الديمقراطية ليست كما نفهمها باللغة الدارجة كحزمة حريات شخصية يتمتع بها الفرد ويتشدق بها البعض، كما أن الديمقراطية لا تعني الانحلال، بل إن حكومة الشعب تكفل حريات المواطنين حسب ما يقبله المجتمع عموما».
وفي حديثه عن الوعي السياسي والانتخابي، أكّد الخزاعي على ضرورة البحث من بين المرشّحين عن الكفاءات والأكثر قدرة على العطاء في الجانب التشريعي والرقابي.
وقال: «انتخاب من يمثلك تمثيلا صحيحا سيكفل لك ولأسرتك مساحة حريات معينة توازي طموحك الفكري والعقائدي، اما انتخاب من لا يمثلك حسب تلك الأولويات فسيكلفك أنت ومن معك بالأسلوب نفسه.
وتحدث الخزاعي في محاضرته أيضاً عن الحريات، وذكر أن «نظرية تنظيم الحريات ينقسم لقسمين حسب نظرية الدوائر، القسم الأول هو ما نقوم به ويؤثر في الأطراف الأخرى في المجتمع، والقسم الثاني هو ما نتلقاه من الآخرين.
وأضاف «النظام الديمقراطي أعطى المساحات المطلقة للحريات وحددها بحريات الآخرين، أي أن لي الحق في فعل ما أشاء الا ما يتداخل في حريات الآخرين وخصوصياتهم وعقائدهم، وكمثال، لي حرية اللبس الا ما يشذ بالنسبة للمجتمع المحيط بي، ولي حرية الاحتفال الا ما يزعج الناس في خارج المتعارف عليه».
وتحدّث الخزاعي عن النظام السياسي في البحرين، وقام بتعريف المجالس الشعبية، وهي «المجلس البلدي، وهو مجلس منتخب ينظر في احتياجات المواطنين الخدمية ولا يرفع توصياته لأحد، بل يعمل حسب ميزانية مرصودة مسبقا في مشاريع تطوير المناطق المسئول عنها، ومجلس النواب، وهو مجلس منتخب ينظر في الحكومة التنفيذية ويرفع توصيات لتطوير عمل الدولة ككل، حكومة وشعبا، بالإضافة إلى مجلس الشورى والذي يمثل مجلسا استشاريا يعين من قبل جلالة الملك يختص بالنظر في ما يحال إليه من مجلس النواب لدراسته ورفع التوصيات لجلالة الملك في حال تمريره له».
ودعا الخزاعي إلى ضرورة التفريق بين مجلسي النواب والشورى، وقال: «المجلس البلدي هو مجلس خدمات، حيث يضطلع باستقبال طلبات وشكاوى المواطنين، ورفع توصيات بشأن الطلبات، ويكون على تواصل مباشر مع وزارة البلديات ومنتسبيها، واطلاع واضح على الميزانيات».
وأضاف «أما مجلس النواب فهو مجلس تشريعي، يتولى استحداث تشريعات لزيادة الوحدات أو رفع مستوى المشاريع، وزيادة ميزانية المشاريع، بالإضافة إلى مساءلة الوزير بشأن أي تقصير ممكن».

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها