النسخة الورقية
  • الارشيف

بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

مرشح يوزع جهاز كاشف الحريق على أبناء دائرته

رابط مختصر
2014-07-10T10:51:59.907+03:00

كتب - محرر شؤون الانتخابات:

في إطار الدعاية الانتخابية المبكرة، رصدت "الأيام" قيام بعض المرشحين بالدعايات الانتخابية المبكرة، وذلك كسباً لتعاطف اهالي الدائرة للحصول على أصواتهم في الانتخابات النيابية.

فبعد قيام أحد المرشحين بتوزيع باقة القنوات التي تعرض مباريات كأس العالم، ظهرت دعاية انتخابية جديدة، بقيام نائب ومرشح لنيابي 2014، بتوزيع أجهزة الكشف عن الحريق على أهالي دائرته.

وأشار المصدر الى ان النائب اخبرهم انه بعد زيادة الحرائق خلال الفترة السابقة في البحرين، توجب على الاهالي ان يقوموا بتركيب جهاز كشف الحرائق حتى يحول دون اية كارثة لا قدر الله.

وان كان الجهاز في ظاهره يعتبر إنذارا مسبقا عن وجود حريق، إلا انه في باطنه يعتبر اعلانا مسبقا للترشح في الانتخابات.

الجدير ذكره ان مرسوما بقانون بشأن مجلسي الشورى والنواب نص على أن تكون الدعاية الانتخابية حرة ويسمح لأي مرشح القيام بها ابتداء من تاريخ قبول الترشيح وفقاً للضوابط التي جاء فيها انه يتعين على المرشح عند ممارسته الدعاية الانتخابية التقيد بالالتزام بأحكام الدستور واحترام سيادة القانون، واحترام حرية الرأي والفكر لدى الغير، والالتزام بالمحافظة على الوحدة الوطنية وأمن الوطن واستقراره وعدم القيام بكل ما يثير الفرقة أو الطائفية بين المواطنين، والالتزام بعدم إجراء الدعاية الانتخابية في الوزارات والإدارات التابعة لها والأجهزة الملحقة بها والهيئات والمؤسسات العامة، والالتزام بعدم التعرض في الدعاية الانتخابية لغيره من المرشحين سواء بصورة شخصية أو بواسطة معاونيه في حملته الانتخابية.

ويحظر على الاتحادات والجمعيات والنقابات القيام أو المشاركة في أية دعاية انتخابية لأي مرشح.

ويمنع تنظيم وعقد الاجتماعات الانتخابية وإلقاء الخطب الانتخابية في دور العبادة والجامعات والمعاهد العلمية والمدارس الحكومية والخاصة والميادين والشوارع والطرق العامة وكذلك في الأبنية التي تشغلها الوزارات والإدارات التابعة لها والأجهزة الملحقة بها والهيئات والمؤسسات العامة.

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها