• الارشيف
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

حمزة: الانتهاء من التحضيرات الأولية.. وزير العدل في مؤتمر صحافي:

إشراف قضائي كامل على الانتخابات.. والرقابة للمؤسسات المحلية فقط

رابط مختصر
2022-09-16T10:30:18.357+03:00
  • تخصيص‭ ‬مقرّ‭ ‬انتخابي‭ ‬لتمكين‭ ‬المصابين‭ ‬بكورونا‭ ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات
  • مسار‭ ‬إلكتروني‭ ‬متكامل‭ ‬لتقديم‭ ‬الاعتراضات‭ ‬لدى‭ ‬اللجان‭ ‬الإشرافية

قال‭ ‬وزير‭ ‬العدل‭ ‬والشؤون‭ ‬الإسلامية‭ ‬والأوقاف‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬نواف‭ ‬بن‭ ‬محمد‭ ‬المعاودة‭ ‬إن‭ ‬الانتخابات‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬أمر‭ ‬سيادي،‭ ‬وإن‭ ‬المملكة‭ ‬تملك‭ ‬القدرات‭ ‬والكفاءات‭ ‬ومؤسسات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬الفاعلة‭ ‬والقادرة‭ ‬على‭ ‬القيام‭ ‬بدورها‭ ‬في‭ ‬مراقبة‭ ‬الانتخابات‭ ‬وإعلان‭ ‬نتائج‭ ‬مراقبتها‭ ‬بكل‭ ‬شفافية،‭ ‬وذلك‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الإشراف‭ ‬القضائي‭ ‬الكامل‭ ‬على‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬بما‭ ‬يضمن‭ ‬نزاهتها‭.‬
وعن‭ ‬الدوائر‭ ‬الانتخابية،‭ ‬قال‭: ‬اهناك‭ ‬مدن‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬تم‭ ‬إنشاؤها،‭ ‬منها‭ ‬مدينة‭ ‬سلمان‭ ‬ومدينة‭ ‬خليفة‭ ‬وشرق‭ ‬الحد،‭ ‬وكلّ‭ ‬هذه‭ ‬المدن‭ ‬تطلّب‭ ‬إدراجها‭ ‬ضمن‭ ‬الدوائر‭ ‬الانتخابية‭ ‬لضمان‭ ‬تمكين‭ ‬الناخبين‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬المدن‭ ‬من‭ ‬ممارسة‭ ‬حقهم‭ ‬في‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخاباتب‭.‬
جاء‭ ‬ذلك‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬عقده‭ ‬أمس‭ ‬في‭ ‬مركز‭ ‬عيسى‭ ‬الثقافي،‭ ‬بمشاركة‭ ‬رئيس‭ ‬هيئة‭ ‬التشريع‭ ‬والرأي‭ ‬القانوني‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للانتخابات‭ ‬المستشار‭ ‬نواف‭ ‬عبدالله‭ ‬حمزة‭.‬
وذكر‭ ‬الوزير‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬المزمع‭ ‬أن‭ ‬يُفتح‭ ‬الباب‭ ‬للمؤسسات‭ ‬الراغبة‭ ‬في‭ ‬مراقبة‭ ‬الانتخابات‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬القادمة‭.‬
وعن‭ ‬الكتلة‭ ‬الانتخابية،‭ ‬قال‭: ‬اسنعلن‭ ‬عن‭ ‬الكتلة‭ ‬بعد‭ ‬فترة‭ ‬انتهاء‭ ‬الطعون‭ ‬الانتخابية‭ ‬بالكاملب‭.‬
من‭ ‬جانبه،‭ ‬أعلن‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للانتخابات‭ ‬نواف‭ ‬حمزة‭ ‬تخصيص‭ ‬مقر‭ ‬انتخابي‭ ‬عام‭ ‬لتمكين‭ ‬أي‭ ‬ناخب‭ ‬مصاب‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ (‬كوفيد-19‭) ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات،‭ ‬وذلك‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة،‭ ‬إيمانا‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬التنفيذية‭ ‬بإتاحة‭ ‬الإمكانات‭ ‬كافة‭ ‬للناخبين‭ ‬لتسهيل‭ ‬وضمان‭ ‬قيامهم‭ ‬بممارسة‭ ‬حقهم‭ ‬الدستوري،‭ ‬ضمن‭ ‬سلسلة‭ ‬من‭ ‬التدابير‭ ‬والاحترازات‭ ‬الطبية‭.‬
وعن‭ ‬حظوظ‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات،‭ ‬قال‭ ‬وزير‭ ‬العدل‭: ‬انحن‭ ‬على‭ ‬ثقة‭ ‬بخيارات‭ ‬الناخب‭ ‬البحريني،‭ ‬والانتخابات‭ ‬السابقة‭ ‬أثبتت‭ ‬المرأة‭ ‬جدارتها‭ ‬وحصلت‭ ‬على‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المقاعد‭ ‬يبيّن‭ ‬ثقة‭ ‬المواطنين‭ ‬بكفاءة‭ ‬المرأة،‭ ‬كما‭ ‬حصلت‭ ‬المرأة‭ ‬على‭ ‬ثقة‭ ‬زملائها‭ ‬الأعضاء‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬برئاسة‭ ‬المجلسب‭.‬
وقال‭ ‬الوزير‭ ‬إن‭ ‬الانتخابات‭ ‬النيابية‭ ‬والبلدية‭ ‬لعام‭ ‬2022‭ ‬تُشكل‭ ‬محطة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬المسيرة‭ ‬الديمقراطية‭ ‬التي‭ ‬أرسى‭ ‬قواعدها‭ ‬ميثاق‭ ‬العمل‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬المشروع‭ ‬التنموي‭ ‬الشامل‭ ‬بقيادة‭ ‬صاحب‭ ‬الجلالة‭ ‬الملك‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬عيسى‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬عاهل‭ ‬البلاد‭ ‬المعظم،‭ ‬ومتابعة‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الملكي‭ ‬الأمير‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬آل‭ ‬خليفة‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭.‬
وأكد‭ ‬الوزير‭ ‬المعاودة‭ ‬أن‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬تمضي‭ ‬قدمًا‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭ ‬المسار‭ ‬الديمقراطي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مشاركة‭ ‬المواطنين‭ ‬في‭ ‬اختيار‭ ‬ممثليهم‭ ‬النيابيين،‭ ‬انطلاقًا‭ ‬من‭ ‬مبدأ‭ ‬المشاركة‭ ‬الشعبية،‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عقدين‭ ‬من‭ ‬الزمن‭ ‬من‭ ‬انطلاق‭ ‬الفصل‭ ‬التشريعي‭ ‬الأول‭.‬

إشراف‭ ‬قضائي‭ ‬كامل
وأشار‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الإشراف‭ ‬القضائي‭ ‬الكامل‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬مراحل‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية،‭ ‬بدءًا‭ ‬من‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬وحتى‭ ‬إعلان‭ ‬النتائج‭ ‬النهائية،‭ ‬هو‭ ‬الضمانة‭ ‬الأساسية‭ ‬لنزاهة‭ ‬الانتخابات‭.‬
وأضاف‭ ‬المعاودة‭ ‬قائلًا‭: ‬اوظيفتنا‭ ‬وواجبنا‭ ‬في‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للإشراف‭ ‬على‭ ‬سلامة‭ ‬الانتخابات،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬الإشراف‭ ‬القضائي‭ ‬الكامل،‭ ‬هو‭ ‬ضمان‭ ‬تمكين‭ ‬الناخبين‭ ‬من‭ ‬مباشرة‭ ‬حقوقهم‭ ‬السياسية‭ ‬الدستورية‭ ‬عبر‭ ‬التصويت‭ ‬لاختيار‭ ‬ممثليهم‭ ‬لعضوية‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬إجراءات‭ ‬شفافة‭ ‬ونزيهة‭ ‬وسلسةب‭.‬

آلية‭ ‬للمرشحين‭ ‬المصابين
وكشف‭ ‬المعاودة‭ ‬عن‭ ‬قرار‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للإشراف‭ ‬على‭ ‬سلامة‭ ‬الانتخابات‭ ‬بوضع‭ ‬آلية‭ ‬تسمح‭ ‬لأي‭ ‬مصاب‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬ويرغب‭ ‬بالترشح‭ ‬أن‭ ‬يتقدم‭ ‬بطلب‭ ‬الترشيح‭ ‬عبر‭ ‬مسار‭ ‬خاص،‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭.‬
وأعلن‭ ‬عزم‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬المضي‭ ‬في‭ ‬السماح‭ ‬لمؤسسات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬المحلية‭ ‬بالرقابة‭ ‬على‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية،‭ ‬إذ‭ ‬سيتم‭ ‬فتح‭ ‬الباب‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬المقبلة‭ ‬لتلقي‭ ‬طلباتها،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬على‭ ‬دورها‭ ‬وإسهاماتها‭ ‬منذ‭ ‬الدورة‭ ‬الأولى‭ ‬للانتخابات‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2002‭.‬

جداول‭ ‬الناخبين‭ ‬خاضعة‭ ‬للرقابة
وحول‭ ‬مرحلة‭ ‬جداول‭ ‬الناخبين‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬أمس،‭ ‬بيّن‭ ‬وزير‭ ‬العدل‭ ‬والشؤون‭ ‬الإسلامية‭ ‬والأوقاف‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬أن‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬عُرضت‭ ‬في‭ ‬اللجان‭ ‬الإشرافية‭ ‬الأربع،‭ ‬وكذلك‭ ‬أُتيح‭ ‬الاطلاع‭ ‬والتعديل‭ ‬عليها‭ ‬بشكل‭ ‬إلكتروني،‭ ‬ولمدة‭ ‬7‭ ‬أيام‭.‬
وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬جداول‭ ‬الناخبين‭ ‬تخضع‭ ‬لرقابة‭ ‬ومراجعة‭ ‬الناخبين‭ ‬أنفسهم‭ ‬فضلًا‭ ‬عن‭ ‬الاشراف‭ ‬القضائي،‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إعداد‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الفصل‭ ‬في‭ ‬الطعون‭ ‬الانتخابية‭ ‬إن‭ ‬وجدت،‭ ‬إذ‭ ‬بإمكان‭ ‬المعترضين‭ ‬على‭ ‬قرارات‭ ‬قضاة‭ ‬اللجان‭ ‬الاشرافية‭ ‬الطعن‭ ‬عليها‭ ‬لدى‭ ‬المحكمة‭ ‬المختصة‭.‬

تدشين‭ ‬خدمة‭ ‬الطعون
كما‭ ‬أُعلن‭ ‬أن‭ ‬وزارة‭ ‬العدل‭ ‬دشنت‭ ‬تقديم‭ ‬الطعون‭ ‬الانتخابية‭ ‬أمام‭ ‬المحاكم‭ ‬ضمن‭ ‬خدماتها‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المقدمة‭ ‬عبر‭ ‬البوابة‭ ‬الوطنية‭ ‬للحكومة‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬سواء‭ ‬بالنسبة‭ ‬لطعون‭ ‬الناخب‭ ‬المرتبطة‭ ‬بجداول‭ ‬الناخبين،‭ ‬أو‭ ‬طعون‭ ‬المرشح‭ ‬بشأن‭ ‬كشوف‭ ‬المرشحين،‭ ‬أو‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بنتائج‭ ‬الانتخابات‭.‬
واختتم‭ ‬رئيس‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬حديثه‭ ‬بالتأكيد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬مملكة‭ ‬البحرين‭ ‬أصبح‭ ‬لديها‭ ‬خبرة‭ ‬كبيرة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬تنظيم‭ ‬الانتخابات،‭ ‬لافتًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬اللجنة‭ ‬التنفيذية‭ ‬للانتخابات‭ ‬بهيئة‭ ‬التشريع‭ ‬والرأي‭ ‬القانوني‭ ‬قد‭ ‬انتهت‭ ‬من‭ ‬التحضيرات‭ ‬الأولية‭ ‬لتنظيم‭ ‬هذه‭ ‬الانتخابات‭.‬
استكمال‭ ‬التحضيرات‭ ‬للانتخابات
من‭ ‬جانبه،‭ ‬قال‭ ‬رئيس‭ ‬هيئة‭ ‬التشريع‭ ‬والرأي‭ ‬القانوني‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للانتخابات‭ ‬المستشار‭ ‬نواف‭ ‬عبدالله‭ ‬حمزة‭ ‬إن‭ ‬الهيئة،‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬اختصاصها‭ ‬الموكل‭ ‬لها،‭ ‬بدأت‭ ‬من‭ ‬منتصف‭ ‬شهر‭ ‬مارس‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬للتحضير‭ ‬لانتخابات‭ ‬2022‭.‬
وأضاف‭ ‬قائلًا‭: ‬امع‭ ‬صدور‭ ‬الأمر‭ ‬الملكي‭ ‬السامي‭ ‬بتحديد‭ ‬ميعاد‭ ‬الانتخاب‭ ‬والترشيح‭ ‬لعضوية‭ ‬مجلس‭ ‬النواب،‭ ‬نؤكد‭ ‬انتهاء‭ ‬وضع‭ ‬الخطط‭ ‬التحضيرية‭ ‬الأولية‭ ‬لتنظيم‭ ‬الانتخابات‭ ‬النيابة‭ ‬والبلديةب‭.‬
ولفت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الهيئة‭ ‬تحرص‭ ‬بعد‭ ‬كل‭ ‬دورة‭ ‬انتخابية‭ ‬على‭ ‬تقييم‭ ‬جميع‭ ‬النواحي‭ ‬التنظيمية‭ ‬والبحث‭ ‬عن‭ ‬أطر‭ ‬وآليات‭ ‬أكثر‭ ‬سلاسة‭ ‬لتمكين‭ ‬الناخب‭ ‬من‭ ‬حقه‭ ‬في‭ ‬التصويت‭.‬
وعن‭ ‬البدء‭ ‬في‭ ‬عرض‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬في‭ ‬الموقع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬وفي‭ ‬المراكز‭ ‬الاشرافية‭ ‬الأربع،‭ ‬حثّ‭ ‬المستشار‭ ‬حمزة‭ ‬الناخبين‭ ‬على‭ ‬مراجعة‭ ‬الجداول‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬البيانات‭ ‬المدرجة‭ ‬وتقديم‭ ‬أي‭ ‬طلب‭ ‬لتحديثها،‭ ‬خصوصًا‭ ‬من‭ ‬لم‭ ‬يشارك‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬السابقة‭.‬

دور‭ ‬الناخبين
وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬دور‭ ‬الناخبين‭ ‬مهم،‭ ‬فهم‭ ‬في‭ ‬الحقيقة‭ ‬من‭ ‬يتولّون‭ ‬وضعها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تأكدهم‭ ‬من‭ ‬البيانات‭ ‬المدرجة،‭ ‬لافتًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬مراجعة‭ ‬الناخبين‭ ‬وتأكدهم‭ ‬يُعد‭ ‬جزءًا‭ ‬أساسيًا‭ ‬من‭ ‬الاعتماد‭ ‬النهائي‭ ‬لجداول‭ ‬الناخبين‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الإشراف‭ ‬القضائي‭ ‬الكامل‭.‬
وأكد‭ ‬المستشار‭ ‬حمزة‭ ‬حرص‭ ‬اللجنة‭ ‬التنفيذية‭ ‬للانتخابات‭ ‬على‭ ‬تهيئة‭ ‬جميع‭ ‬السبل‭ ‬اللازمة‭ ‬والتسهيلات‭ ‬لضمان‭ ‬ممارسة‭ ‬الناخبين‭ ‬لحقهم‭ ‬في‭ ‬التصويت‭ ‬بكل‭ ‬يسر‭ ‬وسلاسة،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ترجمتها‭ ‬لتوجيهات‭ ‬اللجنة‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المراحل‭ ‬الانتخابية‭.‬
وأعلن‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬عن‭ ‬تخصيص‭ ‬مقر‭ ‬انتخابي‭ ‬عام‭ ‬لتمكين‭ ‬أي‭ ‬ناخب‭ ‬مصاب‭ ‬فايروس‭ ‬كورونا‭ (‬كوفيد-19‭) ‬من‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬وذلك‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة؛‭ ‬إيمانًا‭ ‬من‭ ‬اللجنة‭ ‬التنفيذية‭ ‬بإتاحة‭ ‬الإمكانات‭ ‬كافة‭ ‬للناخبين‭ ‬لتسهيل‭ ‬وضمان‭ ‬قيامهم‭ ‬بممارسة‭ ‬حقهم‭ ‬الدستوري‭ ‬ضمن‭ ‬سلسلة‭ ‬من‭ ‬التدابير‭ ‬والاحترازات‭ ‬الطبية‭.‬

خدمات‭ ‬إلكترونية‭ ‬متقدمة
وأضاف‭: ‬اكما‭ ‬أن‭ ‬اللجنة‭ ‬التنفيذية‭ ‬للانتخابات‭ ‬واصلت‭ ‬المضيّ‭ ‬في‭ ‬عرض‭ ‬جداول‭ ‬الناخبين‭ ‬على‭ ‬الموقع‭ ‬الرسمي‭ ‬للانتخابات،‭ ‬وإتاحة‭ ‬الاطلاع‭ ‬عليها‭ ‬مع‭ ‬إمكانية‭ ‬تقديم‭ ‬طلبات‭ ‬التصحيح‭ ‬والتحديث‭ ‬والاعتراض‭ ‬إلكترونيًاب‭.‬
وأكد‭ ‬أن‭ ‬الخدمات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬التي‭ ‬أتاحتها‭ ‬اللجنة‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المراحل،‭ ‬ومنها‭ ‬مرحلة‭ ‬جداول‭ ‬الناخبين،‭ ‬تمكّنهم‭ ‬من‭ ‬أداء‭ ‬حقهم‭ ‬الدستوري‭ ‬في‭ ‬انتخاب‭ ‬ممثليهم‭ ‬وفق‭ ‬إجراءات‭ ‬شفافة‭ ‬وميسرة‭ ‬ومتطورة،‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يتطلب‭ ‬ذلك‭ ‬الحضور‭ ‬الشخصي،‭ ‬إذ‭ ‬يمكن‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الخدمة‭ ‬عبر‭ ‬الهاتف‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الموقع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬للانتخابات‭ (‬www.vote.bh‭).‬
وفي‭ ‬الختام،‭ ‬حثّ‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للانتخابات‭ ‬الأهالي‭ ‬على‭ ‬تشجيع‭ ‬أسرهم‭ ‬على‭ ‬مراجعة‭ ‬جداول‭ ‬الناخبين‭ ‬للتأكد‭ ‬من‭ ‬وجود‭ ‬أسمائهم‭ ‬في‭ ‬الكشوفات؛‭ ‬لضمان‭ ‬تمكينهم‭ ‬من‭ ‬ممارسة‭ ‬حقهم‭ ‬الدستوري‭ ‬في‭ ‬الانتخاب‭.‬
حسين‭ ‬سبت‭:‬

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل تؤيد اشتراط البكالوريوس لمرشح الانتخابات النيابية؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها