• الارشيف
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

«الجنوبية» تسجّل 19 طلب إدراج أسماء في الكشوف.. رئيس المركز:

لا مشاكل تقنية في الموقع الإلكتروني.. وندرس جميع الاعتراضات

رابط مختصر
2022-09-16T10:18:10.677+03:00
شهدت‭ ‬اللجنة‭ ‬الإشرافية‭ ‬بمدرسة‭ ‬المستقبل‭ ‬الابتدائية‭ ‬للبنات‭ ‬بالمحافظة‭ ‬الجنوبية‭ ‬حضورًا‭ ‬متقطعًا‭ ‬لعدد‭ ‬من‭ ‬الناخبين‭ ‬والمرشحين‭ ‬للاطلاع‭ ‬على‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬والتأكد‭ ‬من‭ ‬إدراج‭ ‬أسمائهم‭ ‬وذويهم‭ ‬ضمن‭ ‬الكتلة‭ ‬الانتخابية‭ ‬للمحافظة‭ ‬الجنوبية‭ ‬بدوائرها‭ ‬العشر،‭ ‬وقد‭ ‬تضمّن‭ ‬المركز‭ ‬الإشرافي‭ ‬5‭ ‬شاشات‭ ‬عرض‭ ‬تمكن‭ ‬الناخب‭ ‬من‭ ‬الاطلاع‭ ‬على‭ ‬بياناته‭ ‬وأحقيته‭ ‬في‭ ‬التصويت،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عرض‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬والبحث‭ ‬بالرقم‭ ‬الشخصي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬اختيار‭ ‬الدائرة‭ ‬الانتخابية‭ ‬المحددة،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬فريق‭ ‬عمل‭ ‬يتكون‭ ‬من‭ ‬16‭ ‬فردًا‭.‬


ومنذ‭ ‬الدقائق‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬افتتاح‭ ‬اللجنة‭ ‬لأبوابها‭ ‬أمام‭ ‬ناخبي‭ ‬المحافظة،‭ ‬تقدم‭ ‬عدد‭ ‬منهم‭ ‬بطلب‭ ‬إدراج‭ ‬أسمائهم‭ ‬ضمن‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين‭ ‬بعد‭ ‬تأكدهم‭ ‬من‭ ‬سقوطها‭ ‬من‭ ‬الكشوف‭ ‬الانتخابية،‭ ‬بينما‭ ‬أشار‭ ‬عدد‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬الناخبين‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬عملية‭ ‬الاطلاع‭ ‬على‭ ‬بياناتهم‭ ‬إلكترونيًا‭ ‬كانت‭ ‬عملية‭ ‬سلسة‭ ‬وسهلة،‭ ‬علمًا‭ ‬بأن‭ ‬عدد‭ ‬الطلبات‭ ‬المقدمة‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الأول‭ ‬باللجنة‭ ‬بلغت‭ ‬19‭ ‬طلبًا،‭ ‬تنوعت‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬طلب‭ ‬إدراج‭ ‬وتعديل‭ ‬العنوان‭.‬
وقالت‭ ‬رئيس‭ ‬المركز‭ ‬الإشرافي‭ ‬القاضي‭ ‬فاطمة‭ ‬فيصل‭ ‬حبيل‭ ‬إن‭ ‬مجموع‭ ‬طلبات‭ ‬الإدراج‭ ‬التي‭ ‬تلقتها‭ ‬اللجنة‭ ‬خلال‭ ‬يوم‭ ‬أمس‭ ‬قد‭ ‬بلغت‭ ‬19‭ ‬طلبًا،‭ ‬تم‭ ‬تقديمها‭ ‬بشكل‭ ‬حضوري‭ ‬للجنة‭ ‬الإشرافية،‭ ‬بينما‭ ‬لم‭ ‬تتلقَّ‭ ‬اللجنة‭ ‬أي‭ ‬طلبات‭ ‬عبر‭ ‬الموقع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الذي‭ ‬يعاني‭ ‬ضغطا‭ ‬شديدا،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الخدمة‭ ‬ستظل‭ ‬متاحة‭ ‬للجميع‭.‬


وتابعت‭ ‬قائلة‭: ‬الم‭ ‬تردنا‭ ‬أي‭ ‬مشاكل‭ ‬تقنية،‭ ‬والنظام‭ ‬قائم‭ ‬ومفعل‭ ‬رغم‭ ‬الضغط‭ ‬وضعف‭ ‬الشبكة‭ ‬عند‭ ‬البعض،‭ ‬وبناء‭ ‬على‭ ‬التغذية‭ ‬الراجعة‭ ‬سيتم‭ ‬متابعة‭ ‬أي‭ ‬شكاوى‭ ‬تقنية‭ ‬واردةب،‭ ‬مبينة‭ ‬أن‭ ‬تلك‭ ‬الطلبات‭ ‬تنوعت‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬طلب‭ ‬إدراج‭ ‬وتعديل‭ ‬عنوان،‭ ‬مرجعة‭ ‬قلة‭ ‬الطلبات‭ ‬إلى‭ ‬عمليات‭ ‬الإدراج‭ ‬والتعديل‭ ‬التي‭ ‬تمت‭ ‬خلال‭ ‬الانتخابات‭ ‬الماضية‭.‬
وأوضحت‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬مشاكل‭ ‬تقنية‭ ‬تُذكر‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الإشرافي،‭ ‬حيث‭ ‬سلاسة‭ ‬العمل‭ ‬وسهولة‭ ‬إدخال‭ ‬الطلبات‭ ‬على‭ ‬النظام‭ ‬الإلكتروني‭ ‬بكل‭ ‬أريحية،‭ ‬دون‭ ‬أي‭ ‬عراقيل‭ ‬تقنية‭ ‬تُذكر‭.‬
كما‭ ‬شهدت‭ ‬اللجنة‭ ‬حضور‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬مرشحي‭ ‬المحافظة‭ ‬المحتملين،‭ ‬ومنهم‭ ‬المرشح‭ ‬عادل‭ ‬البحيى‭ ‬الذي‭ ‬قال‭ ‬خلال‭ ‬زيارته‭ ‬للجنة‭ ‬الإشرافية‭ ‬إن‭ ‬عملية‭ ‬مراجعة‭ ‬الكشوف‭ ‬تتسم‭ ‬بالأريحية‭ ‬والسهولة‭ ‬العالية،‭ ‬كما‭ ‬تكشف‭ ‬عن‭ ‬مستوى‭ ‬عالٍ‭ ‬من‭ ‬الدقة‭ ‬في‭ ‬العرض،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬أن‭ ‬البحرين‭ ‬سباقة‭ ‬دائمًا‭ ‬في‭ ‬الأمور‭ ‬التنظيمية‭ ‬والتقنية،‭ ‬وأوضح‭ ‬أن‭ ‬غالبية‭ ‬كتلته‭ ‬الناخبة‭ ‬قد‭ ‬قامت‭ ‬بمراجعة‭ ‬الكشوف‭ ‬عبر‭ ‬الموقع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬المخصص‭.‬
كما‭ ‬أكد‭ ‬المرشح‭ ‬خالد‭ ‬الشاعر‭ -‬الذي‭ ‬حرص‭ ‬على‭ ‬الحضور‭ ‬شخصيًا‭ ‬إلى‭ ‬اللجنة‭- ‬تلقيه‭ ‬عددًا‭ ‬من‭ ‬الاتصالات‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬أهالي‭ ‬دائرته‭ ‬ثانية‭ ‬الجنوبية‭ ‬بشأن‭ ‬عدم‭ ‬إدراج‭ ‬أسمائهم‭ ‬ضمن‭ ‬كشوف‭ ‬الناخبين،‭ ‬مع‭ ‬أنهم‭ ‬يقطنون‭ ‬المنطقة‭ ‬منذ‭ ‬سنوات،‭ ‬مطمئنًا‭ ‬ناخبيه‭ ‬بأن‭ ‬عملية‭ ‬التقدم‭ ‬بطلبات‭ ‬الإدراج‭ ‬لا‭ ‬تتعدّى‭ ‬الدقائق،‭ ‬وقد‭ ‬ترجع‭ ‬أسباب‭ ‬عدم‭ ‬الإدراج‭ ‬إلى‭ ‬وجــود‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬فرد‭ ‬في‭ ‬المسكن‭ ‬الواحد،‭ ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬بسبب‭ ‬تغيير‭ ‬العنوان،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأسباب‭ ‬بسبب‭ ‬إعادة‭ ‬هيكلة‭ ‬المنطقة‭.‬
فاطمة‭ ‬سلمان‭:‬

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل تؤيد اشتراط البكالوريوس لمرشح الانتخابات النيابية؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها