• الارشيف
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

حراك انتخابي مبكر على الصعيدين النيابي والبلدي

5 مرشحين بينهم سيّدتان في رابعة الشمالية و«آل رحمة» لم يحسم قراره

رابط مختصر
2022-09-10T16:23:07.670+03:00


تشهد‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬بالمحافظة‭ ‬الشمالية‭ ‬حراكًا‭ ‬مبكرًا،‭ ‬إذ‭ ‬أعلن‭ ‬5‭ ‬مرشحين‭ ‬نيتهم‭ ‬خوض‭ ‬غمار‭ ‬الانتخابات‭ ‬النيابية‭ ‬القادمة،‭ ‬وتضم‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬بالشمالية‭ ‬جبلة‭ ‬حبشي،‭ ‬السهلة‭ ‬الشمالية،‭ ‬سلماباد،‭ ‬مدينة‭ ‬زايد‭.‬
إذ‭ ‬أعلنت‭ ‬المرشحة‭ ‬د‭.‬شرف‭ ‬المزعل‭ ‬ولائقة‭ ‬السلمان‭ ‬وأنور‭ ‬محمد‭ ‬وجهاد‭ ‬المؤمن‭ ‬وعباس‭ ‬عمران‭ ‬عزمهم‭ ‬التنافس‭ ‬على‭ ‬مقعد‭ ‬الدائرة،‭ ‬بينما‭ ‬لم‭ ‬يعلن‭ ‬النائب‭ ‬الحالي‭ ‬غازي‭ ‬آل‭ ‬رحمة‭ ‬نيته‭ ‬إعادة‭ ‬الترشح‭ ‬للمقعد‭ ‬النيابي‭ ‬من‭ ‬عدمه‭. ‬أما‭ ‬بلديًا،‭ ‬فأعلن‭ ‬عضو‭ ‬المجلس‭ ‬البلدي‭ ‬الحالي‭ ‬فيصل‭ ‬شبيب‭ ‬إعادة‭ ‬ترشحه،‭ ‬وينافسه‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬حمد‭ ‬السعيد‭ ‬وعبدالهادي‭ ‬السويدي‭ ‬وحسين‭ ‬حمادة‭.‬
كما‭ ‬كشفت‭ ‬الناشطة‭ ‬الاجتماعية‭ ‬لائقة‭ ‬السلمان‭ ‬عزمها‭ ‬الترشح‭ ‬للمجلس‭ ‬النيابي‭ ‬عن‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬بالشمالية،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬ترشحت‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬لانتخابات‭ ‬المجلس‭ ‬البلدي‭ ‬بنفس‭ ‬الدائرة‭ ‬وخسرت‭ ‬ضد‭ ‬العضو‭ ‬الحالي‭ ‬فيصل‭ ‬شبيب‭ ‬الذي‭ ‬فاز‭ ‬عليها‭ ‬بصعوبة،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬حصدت‭ ‬السلمان‭ ‬47.07%‭ ‬من‭ ‬مجموع‭ ‬أصوات‭ ‬المقترعين،‭ ‬بينما‭ ‬حصل‭ ‬شبيب‭ ‬على‭ ‬52.93%‭. ‬
وأشارت‭ ‬السلمان‭ ‬إلى‭ ‬أنها‭ ‬استطاعت‭ ‬أن‭ ‬تحظى‭ ‬بثقة‭ ‬أبناء‭ ‬الدائرة‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭ ‬البلدية‭ ‬السابقة‭ ‬لتنتقل‭ ‬للجولة‭ ‬الإعادة‭ ‬وتحصد‭ ‬2140‭ ‬صوتًا‭ ‬من‭ ‬ناخبي‭ ‬الدائرة،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬منحها‭ ‬الحافز‭ ‬الكبير‭ ‬لخوض‭ ‬التجربة‭ ‬البرلمانية‭.‬
وأكدت‭ ‬السلمان‭ ‬أن‭ ‬المرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬أعلى‭ ‬أداء‭ ‬برلماني‭ ‬وتنافس‭ ‬على‭ ‬المناصب‭ ‬القيادية‭ ‬وتنجح‭ ‬فيها،‭ ‬مثمنةً‭ ‬دعم‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للمرأة‭ ‬وطموحاتها‭. ‬وأوضحت‭ ‬السلمان‭ ‬أن‭ ‬حظوظها‭ ‬مرتفعة‭ ‬بحسب‭ ‬مؤشرات‭ ‬المسح‭ ‬الميداني‭ ‬غير‭ ‬المباشر،‭ ‬والكتلة‭ ‬المتوقعة‭ ‬للدائرة،‭ ‬وأضافت‭ ‬أن‭ ‬أداء‭ ‬المجلس‭ ‬النيابي‭ ‬السابق‭ ‬قد‭ ‬أسهم‭ ‬في‭ ‬اتخاذها‭ ‬لقرار‭ ‬الترشح‭ ‬بناءً‭ ‬على‭ ‬آراء‭ ‬الناخبين‭ ‬بالدائرة‭ ‬ورغبتهم‭ ‬في‭ ‬رؤية‭ ‬أداء‭ ‬مغاير‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭. ‬
وتعول‭ ‬السلمان‭ ‬على‭ ‬أصوات‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬الدائرة‭ ‬وكذلك‭ ‬ثقة‭ ‬الناخب‭ ‬الرجل‭ ‬في‭ ‬المرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬وقدرتها‭ ‬على‭ ‬تفعيل‭ ‬الأدوات‭ ‬البرلمانية‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تجنب‭ ‬استخدامها‭ ‬في‭ ‬البرلمان،‭ ‬إذ‭ ‬أكدت‭ ‬أن‭ ‬رابعة‭ ‬الشمالية‭ ‬هي‭ ‬الدائرة‭ ‬االحديديةب‭ ‬التي‭ ‬تحتاج‭ ‬لمن‭ ‬هو‭ ‬أكثر‭ ‬قربًا‭ ‬من‭ ‬المواطن‭ ‬واحتياجاته‭ ‬الأساسية،‭ ‬والأعلم‭ ‬بما‭ ‬يفكر‭ ‬فيه‭ ‬ناخبو‭ ‬البحرين‭.‬
وقالت‭ ‬دكتورة‭ ‬التاريخ‭ ‬الحديث‭ ‬بجامعة‭ ‬البحرين‭ ‬ونائبة‭ ‬البحرين‭ ‬بجمعية‭ ‬التاريخ‭ ‬والآثار‭ ‬بدول‭ ‬مجلس‭ ‬التعاون‭ ‬د‭.‬شرف‭ ‬المزعل‭ ‬إنها‭ ‬تعتزم‭ ‬الترشح‭ ‬عن‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬للمحافظة‭ ‬الشمالية‭ ‬بالانتخابات‭ ‬النيابية‭ ‬القادمة،‭ ‬مؤكدة‭ ‬أن‭ ‬قرارها‭ ‬هذا‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬وليد‭ ‬اللحظة،‭ ‬بل‭ ‬كان‭ ‬نتاج‭ ‬مخاض‭ ‬فكري‭ ‬عميق‭ ‬التمست‭ ‬فيه‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬احتياجات‭ ‬مختنلف‭ ‬الشرائح‭ ‬من‭ ‬ناخبي‭ ‬الدائرة‭ ‬بشكل‭ ‬خاص،‭ ‬والمرأة‭ ‬البحرينية‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭. ‬وقالت‭ ‬المزعل‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬لها‭ ‬لـاالأيامب‭ ‬إنها‭ ‬تنوي‭ ‬الترشح‭ ‬مستقلةً‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬ارتأت‭ ‬أن‭ ‬اخلوّ‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬من‭ ‬الكوادر‭ ‬النوعية‭ ‬تسبّب‭ ‬في‭ ‬اختلال‭ ‬بتركيبة‭ ‬الغرفة‭ ‬التشريعية‭ ‬المنتخبة،‭ ‬وفقدان‭ ‬شريحة‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬ذات‭ ‬حراك‭ ‬وتنظيم‭ ‬عاليين‭ ‬لديها‭ ‬الاقتدار‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬المشروع‭ ‬الإصلاحي‭ ‬لجلالة‭ ‬الملك‭ ‬والخروج‭ ‬عن‭ ‬الصورة‭ ‬السائدة‭ ‬في‭ ‬أذهان‭ ‬الناخبينب‭.‬
وأعلن‭ ‬الكاتب‭ ‬والباحث‭ ‬عباس‭ ‬عمران‭ ‬عزمه‭ ‬خوض‭ ‬غمار‭ ‬الانتخابات‭ ‬النيابية‭ ‬القادمة‭ ‬عن‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬بالمحافظة‭ ‬الشمالية،‭ ‬وقال‭ ‬عمران‭ ‬إن‭ ‬قرار‭ ‬ترشحه‭ ‬جاء‭ ‬من‭ ‬إيمانه‭ ‬العميق‭ ‬بأهمية‭ ‬المشاركة‭ ‬الفاعلة‭ ‬في‭ ‬المشروع‭ ‬الإصلاحي‭ ‬الذي‭ ‬أرسى‭ ‬دعائمه‭ ‬جلالة‭ ‬الملك،‭ ‬وتأكيدًا‭ ‬على‭ ‬دور‭ ‬الشباب‭ ‬في‭ ‬التنمية‭ ‬الشاملة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬البلاد‭. ‬
كما‭ ‬أعلن‭ ‬مدرس‭ ‬التربية‭ ‬البدنية‭ ‬جهاد‭ ‬المؤمن‭ ‬إعادة‭ ‬ترشحه‭ ‬للمجلس‭ ‬النيابي‭ ‬القادم‭ ‬عن‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬بالشمالية‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬خسر‭ ‬في‭ ‬انتخابات‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬ضد‭ ‬النائب‭ ‬الحالي‭ ‬للدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬غازي‭ ‬آل‭ ‬رحمة‭. ‬الجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬المؤمن‭ ‬حصد‭ ‬4.71%‭ ‬من‭ ‬أصوات‭ ‬المقترعين‭ ‬بالجولة‭ ‬الأولى،‭ ‬وأن‭ ‬سبب‭ ‬ترشحه‭ ‬هو‭ ‬دعم‭ ‬المشروع‭ ‬الإصلاحي‭ ‬لجلالة‭ ‬الملك،‭ ‬ورغبةً‭ ‬منه‭ ‬في‭ ‬خدمة‭ ‬الوطن‭ ‬والدفاع‭ ‬عن‭ ‬حقوق‭ ‬المواطنين‭.‬
وقال‭ ‬أنور‭ ‬المحمد‭ ‬إنه‭ ‬عقد‭ ‬العزم‭ ‬للترشح‭ ‬نيابيًا‭ ‬بالانتخابات‭ ‬القادمة‭ ‬عن‭ ‬الدائرة‭ ‬الرابعة‭ ‬في‭ ‬المحافظة‭ ‬الشمالية،‭ ‬وقال‭ ‬إنه‭ ‬يجد‭ ‬في‭ ‬نفسه‭ ‬الكفاءة‭ ‬والخبرة‭ ‬اللازمتين‭ ‬لخدمة‭ ‬المملكة‭ ‬ومواطنيها،‭ ‬مؤكدًا‭ ‬ضرورة‭ ‬العمل‭ ‬بشكل‭ ‬وطني‭ ‬سعيًا‭ ‬لتجنب‭ ‬التحديات‭ ‬القادمة‭.‬
سيد‭ ‬أحمد‭ ‬الوداعي‭:‬

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل تؤيد اشتراط البكالوريوس لمرشح الانتخابات النيابية؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها