• الارشيف
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

12 امرأة أعلنت عزمها الترشّح.. 7 منهنّ في «الشمالية»

إقبال نسائي غير مسبوق على الترشّح للمجلس البلدي

رابط مختصر
2022-07-30T23:50:53.983+03:00


تشهد الانتخابات البلدية لدورة 2022 إقبالًا كبيرًا وغير مسبوق من النساء للترشّح مقارنةً بالانتخابات السابقة.
ورغم الوقت المبكّر جدًا، فقد أعلنت حتى الآن 12 امرأة عزمهن الترشّح للانتخابات البلدية، في حين أن الانتخابات التي جرت في العام 2018 شهدت ترشّح 8 نساء فقط.
وأعلنت 7 نساء عزمهن الترشّح لمجلس بلدي الشمالية، و3 نساء لبلدي المحرق، ووجهان نسائيات في الجنوبية.
أما في الانتخابات السابقة، فقد أعلنت 8 نساء عزمهن الترشّح، وهنّ: ليالي شهاب وحنان العربي بمحافظة المحرق وايمان القلاف ووفاء بستكي بالمحافظة الجنوبية وكلا من بدرية عبدالحسين ولائقة سلمان وزينه جاسم وزينب الدرازي عن المحافظة الشمالية.
واستطاعت 4 سيدات الوصول لمقاعد المجالس البلدية وهن كل من بدرية عبدالحسين عن ثانية الشمالية وزينة جاسم عن سابعة الشمالية والتي نالت نسبة تصويت تصل الى 52.37% وزينب الدرازي ثانية عشر الشمالية بنسبة اصوات 60.10 % الى جانب ايمان القلاف التي استطاعت نيل مقعد اولى الجنوبية بنسبة 53.12 % لتكون اول امرأة تنال عضوية المجلس بينما لم تنجح اي سيدة بنيل عضوية مجلس بلدي المحرق.
وفي الانتخابات الحالية فقد سبق واعلنت 3 سيدات الترشح لنيل مقعد مجلس بلدي المحرق وهن المرشحة شموخ صليبيخ من اولى المحرق والمرشحة السابقة ليالي شهاب برابعة المحرق والتي خاضت انتخابات العام 2018 ونالت 1121 صوتا وأخيرا رشا البنعلي في ثامنة المحرق.
وفي المحافظة الجنوبية تقدمت سيدتان للترشح لعضوية المجلس البلدي وهن ايمان القلاف العضو البلدي الحالي وضحى الدوسري كما ستخوض7 سيدات غمار الانتخابات البلدية المقبلة في المحافظة الشمالية، وهن بدرية عبدالحسين العضو البلدي الحالي بثانية الشمالية والتي قد حسمت ترشحها للمجلس القادم وكذلك زينه جاسم العضو البلدي الحالي التي سبق وحسمت ترشحها ايضا بسابعة الشمالية الى جانب المرشحه إسراء أحمد وافتخار الحجيري اللاتي اعلن نيتهن الترشح بلديا في نفس الدائرة.
كما اعلنت المرشحه الدكتورة سعاد خلف نيتها الترشح لعضوية مجلس بلدي الشمالية ممثلة الدائرة السادسة، كما واعلنت المرشحه زهراء رحيمي النية نفسها لتمثل تاسعة الشمالية، بينما اعلنت مؤخرا فضيلة محمد الترشح بلديا في ثانية الشمالية كما من المزمع ان تعيد زينب الدرازي العضو الحالي بثانية عشر الشمالية ترشحها لنيل مقعد الدائرة البلدي.
من جانبها، اعتبرت عضو مجلس بلدي الجنوبية إيمان القلاف أن اقبال النساء على الترشّح للمجلس البلدي هو بشارة خير على تحوّل نوعي وإيجابي في الوعي الاجتماعي، وقالت «أنا مستبشرة خيرا بزيادة أعداد المترشحات خاصة في المحافظة الجنوبية خاصة وان المراة قد أثبتت وجودها في العمل الخدمي وانهن الاكثر قربا من اهالي الدائرة ولديهن القدرة على تلمس احتياجات المنطقة الخدمية».
ودعت القلاف السيدات الى تجربة العمل البلدي واصفة اياه بالعمل السهل والخفيف جدا ولا ينطوي على اي صعوبة او تعب يذكر كما تضن البعض فهو عمل سلس وممتع جدا ومناسب للمرأة كثيرا خاصة واننا قد اثبتنا جدارتنا في كافة المحافل ومواقع العمل.
كما أكدت زينه جاسم العضو البلدي الحالي بسابعة الشمالية على ان العمل البلدي يعد من اكثر الاعمال الي تلائم وطبيعة المرأة حيث يمنحها قدرا من الخبرات والمعارف وحب وثقة الناس كما يتيح لها ارضية خصبة لأن تثبت جدارتها وقد سبق واثبتتها في هذا المجال وتفوقت على الرجل ايضا.
وختمت حديثها العمل البلدي لا يعني فقط رصيف وشارع وانارة او مرتفع هو عمل اعمق واكثر نفعا ويضيف لنا كسيدات الكثير والكثير، مبدية تفاؤلها من زيادة اعداد المرشحات بدليل ان هناك مرشحتين في دائرتها سينافسانها على المقعد البلدي القادم.
وعن ترشحها للانتخابات البلدية قالت المرشحة افتخار الحجيري «ترشحت لعضوية المجلس البلدي كوني انحدرا من عائلة محبة للعل التطوعي والخدماتي فأنا لا احبذ حضور الجلسات والبقاء على الكراسي لساعات في الحديث فقط وافضل عليها الاطلاع المباشر على طلبات الاهالي وخدمتهم عن كثب والنزول ميدانيا وسط الناس وهذا ما اطمح له بغض النظر عن التعب والمشقة وحتى الامتيازات القليلة».
وتابعت «الأمر الذي شجعني على الترشح للمجلس البلدي هو اطلاعي على مدى إثبات العضوات الحاليات في مجلس بلدي الشمالية وعلى رأسهم العضو زينه جاسم حيث لمست فيها شعلة من الذكاء والتفاني في العمل وكانت بالنسبة لي خير مثال للمرأة القوية وشهادتي بها مجروحه فقد تعلمت منها الكثير والهمتني لأخطو خطاها في هذا المجال».
فاطمة سلمان:

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها