• الارشيف
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

التحقق من هوية الناخب أبرز التحديات.. العجوز:

تفادي مشكلة الأصوات الباطلة وتحقيق التباعد

رابط مختصر
2022-06-08T15:23:18.530+03:00
أفاد المحامي حسن العجوز بأنه وبناءً على ما شهدناه من تطبيقات ناجحة في التحوّل الإلكتروني الجذري في المجالات الاقتصادية والاجتماعية المتنوعة كالتعليم الإلكتروني عن بعد وإنهاء المعاملات الحكومية بطرق إلكترونية وغيرها الكثير والذي أدى بدوره إلى إقرار مجموعة من التشريعات لتنظيم المعاملات الإلكترونية المختلفة في غير المجال السياسي، الأمر الذي نرى معه بأنّه قد حان الوقت المناسب لاعتماد الطرق الإلكترونية للانتخاب في مملكة البحرين تسهيلًا للناخبين من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة وحتى غيرهم من المواطنين القادرين على الحضور إلى لجان الانتخاب الفرعية مما سيسهم بلا شك في زيادة عدد المشاركين في العملية الانتخابية ودعم مسيرة الإصلاح التي يرعاها جلالة الملك المفدى.
وتطرّق العجوز لمميزات وايجابيات التصويت الإلكتروني، وقال: تتميز الوسائل الإلكترونية للانتخاب بمميزات عديدة أهمها المرونة، إذ لا تتطلب من الناخبين التواجد في موقع معين مما سيحقق التباعد الاجتماعي المطلوب في ظل ظروف وتداعيات فايروس كورونا المستجد وانتشاره، علاوة على كونها طرقًا أسرع وأكثر فاعلية من حيث احتساب وإحصاء الأصوات وتسجيل بيانات الناخبين والتحقق من هوياتهم، وهو ما سيسهم في تفادي مشكلة الأصوات الباطلة، مشيرًا إلى أن لا يمكن للنخابين إلّا اختيار العدد المطلوب من المرشحين دون القدرة على إضافة أي إشارات أو علامات أو شروط قد تؤدي إلى إبطال الأصوات.
وعرّج العجوز لوجود تحديات التي تواجه التصويت الإلكتروني وبيّن أن الانتخاب الالكتروني يواجه مجموعة من التحديات التي قد تؤدي إلى التشكيك في مدى فاعلية وصحّة النتائج الانتخابية التي يتم جمعها بوسائل إلكترونية، وأكبر تلك التحديات هي مدى إمكانية التحقق من هوية الناخب عند الإدلاء بصوته، علاوة على احتمالية تعرّض منصّات التصويت الإلكترونية للقرصنة الإلكترونية بهدف إعاقة العملية الانتخابية فضلًا عن التكلفة العالية التي ستتطلبها البنية الأساسية لمنصات التصويت الإلكتروني لضمان سلامة الأصوات والدقة والأمان العاليين فيها.
وأوضح العجوز أنّ جميع تلك التحديات يمكن تجاوزها بل وتفاديها بالنظر إلى التطبيقات العالمية للتصويت الإلكتروني ونسب النجاح العالية للدول الأخرى في هذا المجال.
وبالنظر إلى التشريعات الحالية المتعلقة بالانتخاب،افاد العجوز بأنّها قد اقتصرت على ذكر الانتخاب بالوسائل الإلكترونية للمواطنين الناخبين المتواجدين في خارج مملكة البحرين فقط، حيث ذكرت المادة الخامسة والعشرون من قانون مباشرة الحقوق السياسية أنّه: «لكل مواطن مقيد في أحد جداول الانتخاب وتواجد خارج مملكة البحرين أن يبدي رأيه في الاستفتاء والانتخاب بالطريقة العادية أو بالوسائل الالكترونية، وذلك وفقًا للإجراءات التي يصدر بها قرار من وزير العدل والشؤون الإسلامية».
وأوصى العجوز بضرورة تعديل القانون الحالي بإتاحة الوسائل الإلكترونية إلى جانب الوسائل التقليدية للتصويت والانتخاب، وذلك لتمكين كافة المواطنين المستوفين لشروط الانتخاب من الإدلاء بأصواتهم وممارسة حقوقهم السياسية التي أقرها دستور مملكة البحرين خاصّة مع كون معظم المعاملات الحكومية مختلفة الأهمية قد أصبحت متاحة بالطرق الإلكترونية من خلال موقع الحكومة الإلكترونية، وهو ما يتبيّن معه وجود البنية الأساسية المطلوبة لذلك التحوّل من حيث توافر البيانات الخاصة بالناخبين ومستوى الأمان المطلوب لإتمام التصويت والتحقق من الهوية.

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها