من يطالب بالديمقراطية يجب أن يمارسها على نفسه أولاً

إعلاناته الانتخابية تعرضت للتخريب والحرق من قبل مجهولين.. الدرازي:

الموافق 17 محرم 1436, 2014-11-09 03:50:06


محرر الشؤون الانتخابية:  


قال النائب السابق والمترشح الحالي في الدائرة الأولى للمحافظة الشمالية علي الدرازي أن مجموعة من إعلاناته الانتخابية تعرضت للتخريب والحرق في عدة مناطق في قرى شارع البديع من قبل مجموعات مجهولة.
وأوضح أن عدد البنرات التي تم التعرض لها يوم أمس 5 إعلانات على شكل بنرات كبيرة، 3 منها في منطقة الدراز وأخرى في منطقة كرانة والأخيرة في باربار حيث إن بعضها تم حرقها وأخرى تم اقتلاعها وإزالتها بالكامل من مواقعها.
وعلّق الدرازي على هذه الأفعال وممارسات الترهيب للمترشحين بالقول «من يطالب بالديقراطية وإعلاء سقف الحريات لا بد أن يمارس تلك الحرية التي ينادي بها على نفسه قبل أن يمارسها على غيره، فالديقراطية هي أسلوب حياة اجتماعية معيشية قبل أن تكون أداء في المشاركة أو عدم المشاركة للحكم ونحن في البحرين نحتاج للكثير من العمل ليس فقط التمثيل السياسي ولكن على المستوى العقائدي للعمل الديقراطي.
ورأى الدرازي أن هذه مراهقة سياسية من قبل مجموعة من الأشخاص، ولكن المسؤولية تقع على الجميع سواء العاملين في السياسة أو الجماهير وحتى الدولة متمثلة في وزارة التربية التي لا بد أن يكون لها دور بتهيئة الجماهير للعمل السياسي من خلال التربية السياسية الصحية.
الجدير بالذكر أن الدرازي قد تعرض في وقت سابق إلى اعتداء على منزله من قبل مجهولين خلف وراءه حرق إحدى سياراته الموجودة داخل المنزل مع تضرر جزء من سيارة أخرى إضافة إلى أضرار في منزله.


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.