«التوافق» أولوياتي.. والتدخلات الخارجية مرفوضة

دعا للخروج من حالة «المراوحة».. شكرالله:

الموافق 17 محرم 1436, 2014-11-09 03:40:48


محرر شؤون الانتخابات:  


دعا المرشح عن الدائرة السابعة بمحافظة العاصمة رضا شكر الله الى الوصول الى حالة توافق عام بين مكونات المجتمع البحريني والقوى السياسية من أجل انهاء حالة المراوحة والانتقال الى مراحل التنمية المستدامة.
واشار الى ان العمل النيابي يجب ان لا يغفل أهمية ازالة اي احتقان سياسي أو اقتصادي، فكل بحريني وطني يبحث عن مخرج حقيقي من أجل النهوض بالمجتمع والوطن نحو الأمام والوصول الى تحقيق تطلعات المواطنين.
ولفت الى ان الوصول الى التوافق والاتفاق هو اهم اولوية من اولويات عمله النيابي في حال وصوله الى قبة البرلمان، فلا تطور ولا إزدهار ولا أمان، ونصف الجسد والعقل البحريني ليس على مايرام.
كما دعا شكرالله المواطنين الى المساهمة الفعلية في انهاء ما حدث من تداعيات ادت الى ازدياد الخلافات وتعميق الفجوة، مؤكداً ان الشعب البحريني يمتلك من الوعي والمعرفة ما يمكنه من الوصول الى توافقات وطنية وتاريخية.
وقال: الوضع الاقليمي والدولي يحتم على البحرينيين بما يملكونه من تاريخ وطني مشرف انهاء حالة الاحتقان والفرقة والتلاحم وتغليب المصلحة الوطنية من خلال تقديم التنازلات من الاطراف وايجاد حل يقبله الجميع لا على اساس غالب او مغلوب ولا اساس تغليب رأي على آخر، فالبحرين واحة سلم وسلام ووطن للجميع، وعلى البحرينيين مسؤولية ترتيب بيتهم الداخلي.
واكد ان العمل الوطني يجب ان يكون داخلياً فأهل البحرين أدرى بشعابها، ويمتلكون من الحكمة والعقل ما يمكنهم من الخروج من آثار التداعيات التي مرت بها البلاد، فأي تدخل خارجي يجب ان يصده اهل البحرين بانفسهم لأنه لا يمكن لأي قوى خارجية ان تقرأ الوضع البحريني كما يقرأه البحرينيون أنفسهم، فدعونا نحاول بأنفسنا ارجاع البحرين كمرجع للأمثال بحبنا وقوتنا وحكمتنا.


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.