عرفة يطالب بحل مشاكل الشقق المهجورة بمدينة عيسى

الموافق 10 ربيع الاول 1435, 2014-01-11 00:00:00


أكد المرشح النيابي بالدائرة الثانية بالمحافظة الجنوبية أحمد عرفه أن مدينة عيسى تعاني من مشاكل البيوت والشقق المهجورة، فبعضها باتت آيلة للسقوط وكان يفترض بناؤها ضمن المشروع الملغى، وبعضها هجرها أصحابها وأصبحت مرتعا لأصحاب النفوس الضعيفة لممارسة الرذيلة.
وأكد عرفه إمكانية الاستفادة من تلك البيوت وإعادة تأهيلها، لتكون للمصلحة العامة كمواقف سيارات، أو يعاد بناؤها وحدات سكنية، وقد قدم الأهالي مقترحات بذلك، فجاء الرد بأن بعض هذه البيوت لورثة، وتساءل ما فائدة قانون الاستملاك، الا يمكن من خلاله استملاك المنزل وإنهاء المشكلة.
الأهالي يعانون الأمرين من تلك البيوت، ويجب هدمها عاجلاً تفادياً لاستخدامها لقضايا الدعارة وتعاطي المخدرات، كما يمكن استغلال تلك البيوت لأغراض تخل للأمن.
وبين أن مدينة عيسى تعاني أيضاً من مشاكل الشقق الإسكانية المهجورة، وقال: على حد علمنا فإنها شقق كانت وزارة الإسكان تود هدمها، وقد هجرها أهلها، والأهالي يشتكون منها إذ أن بعض هذه البنايات مهجور، وبعضها يسكن فيه مواطنون، وبها شقق مهجورة، وجميع من في المدينة يعلم بوجود حالات لا أخلاقية تحدث في تلك الشقق. 


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.