انتخابات 2014 « الى الأمام»

الموافق 5 محرم 1436, 2014-10-28 08:09:09


 د. صباح بن حمد آل خليفة*

من الخطأ أن يتصور أحد أن المنافسة في الانتخابات البرلمانية التى تجري فى نوفمبر القادم هى بين فئة وأخرى أو تيار وآخر، لأنها فى حقيقة الأمر انتخابات تعكس حقيقة المواطنة في مملكتنا الغالية، حيث أن قراءة المشهد السياسي يشير إلى:
أولاً ـ على مستوى المرشحين: فزيادة عدد المرشحين فى هذه الانتخابات عن الانتخابات السابقة يعطى مؤشر إيجابي على المناخ الديمقراطي الذي تعيشه مملكة البحرين في ظل المشروع الاصلاحي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، حيث إن تقدم عدد من المرشحين للمنافسة على الفوز بعضوية مجلس النواب لخير دليل على المناخ الذى وفرته حكومة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وتهيئة كافة الظروف للمنافسة فى انتخابات يسودها النزاهة والشفافية. 
ثانياً ــ على مستوى الناخبين: فجميع أبناء الوطن مدعويين إلى المشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة للإسهام في رفعة الوطن وتقدمه، فتوجه الناخبين إلى صناديق الاقتراع اصبح يتعدى مجرد استخدام لحق من حقوق الانسان السياسية والتي نص عليها الدستور البحرينى ليصب فى المعنى الحقيقي لمفهوم المواطنة الحقة ودعم للمشهد الديمقراطي الذي تعيشه المملكة. 
لذلك نحلم مع كل المواطنين فى مملكة البحرين بأن تمتلئ اللجان الانتخابية عن بكرة أبيها ليشاهد العالم بأسره عظمة العُرس الديمقراطي لهذا الشعب وهو يشهد ويشارك في ميلاد برلمان جديد قادرعلى مواجهة التحديات التى تنتظر المملكة فى المرحلة القادمة، حيث تعد نسبة المشاركة المرتفعة في هذه الانتخابات الرهان الأساسي على حسن الممارسة الديمقراطية على أرض المملكة، وكذلك تعتبر دليلا على حجم التأييد الشعبي للاصلاحات الدستورية فى المجال السياسي الذى توجت بالنتائج الأخيرة لحوار التوافق الوطنى الذى رفعه صاحب السمو الملكى ولى العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء إلى حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى حفظهم الله ورعاهما. 
ونحن على يقين أن العالم سيشهد وفى ظل رقابة وطنية خالصة على شفافية ونزاهة هذه الانتخابات القادمة والتي ستضع البلاد على أعتاب مرحلة جديدة من العمل البرلماني مليئة بالانجازات الوطنية الخالصة إن شاء الله.
وختاماً فنحن نحلم ببحرين قوية بشعبها الذي يرفع شعار "إلى الأمام" فى ظل قيادتها الحكيمة والرشيدة من أجل بناء وتنمية الوطن وتحقيق الاستقرار لجميع أفراد المجتمع الأمر الذي من شأنه أن تعلو مصلحة البلاد على ما عداها من مصالح.

* مستشار قانوني


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.