الأزمـة الإسكانيـة مـن المشكـلات الأخطـر في البحريـن

طالب بتضافر جهود الجميع لمواجهتها.. الخاجة:

الموافق 2 محرم 1436, 2014-10-25 00:00:00

اسامة الخاجة

اعتبر أسامة الخاجة، المرشح النيابي عن الدائرة السابعة بالعاصمة (توبلي وجدعلي وجرداب والناصفة ومدينة عيسى)، أن الأزمة الإسكانية من المشكلات الأخطر والأعظم التي يواجهها المجتمع البحريني من عدة جوانب، فمن جهة هناك تكدس هائل لعدد الطلبات الإسكانية ( أكثر من 40 ألف طلب ) وهو في تزايد مستمر وسنوياً، ومن جهة أخرى هناك شح في الأراضي وارتفاع في أسعار مواد البناء، من هذا المنطلق فإن المشكلة تحتاج لتضافر جميع الجهود الرسمية وغيرها ، مقترحاً عدة حلول لمواجهة هذه الأزمة المستعصية، داعياً إلى سرعة تنفيذ توجيه جلالة الملك المفدى بتخصيص أرض وبيت لكل مواطن.
وقال الخاجة إن من أهم هذه الحلول المقترحة للأزمة الإسكانية: إسقاط شرط احتساب راتب الزوجة عند التقدم بطلب وحدة سكنية، ورفع الحد الأدنى لرواتب المستفيدين مراعاة لغلاء المعيشة وارتفاع الأسعار خاصة أسعار الأراضي ومواد البناء، رفع الحدين الأقصى والأدنى لقرض البناء، عدم تأثير تغيير نوعية طلب الإسكان على أقدمية تقديمه، مراعاة ومساعدة الأسر التي تدفع قسطاً إسكانياً في حالة وفاة رب الأسرة أو تعرضه لظروف تمنعه من العمل، الشروع في تغيير قانون الأملاك العامة والخاصة بحيث تكون هناك أولوية للمشروعات الإسكانية في أملاك الدولة وفي طريقة الدفان والسواحل على أن تكون هناك نسبة محددة للمشروعات الإسكانية في المساحات الجديدة التي يتم دفانها من البحر.
ووعد الخاجة في برنامجه الانتخابي بتبني قضية رواتب الموظفين والمتقاعدين، ونوه إلى أنه رغم الجهود الكبيرة التي بذلت من قبل النواب السابقين جهة الدفع نحو زيادة ورفع رواتب موظفي القطاعين العام والخاص، إلا أن هذه الجهود لم تسفر عما يطمح إليه المواطنون خاصة من ذوي الدخل المحدود والذين يعانون من تدني رواتبهم من جهة، ومن ارتفاع مستوى المعيشة والأسعار والتضخم من جهة أخرى، لذا فقد آن الأوان لتحقيق حلم المواطنين في عيش كريم من خلال زيادة النسبة المخصصة للرواتب في الميزانية العامة للدولة وتبني مقترح إنشاء صندوق لدعم الرواتب والمعاشات التقاعدية.
ولقد كان للشباب نصيباً كبيراً في البرنامج الانتخابي للخاجة ، حيث كشف عن أن فئة الشباب يعانون من مشاكل عدة ويأتي على رأسها عدم توافر مراكز اجتماعية ورياضية وشبابية تؤويهم وتنمي من طاقاتهم وتطور من إبداعاتهم


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.