النسخة الورقية
  • الارشيف

بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

إعلانات المترشّحين تملأ الشوارع في اليوم الأول من «الدعاية الانتخابية»

رابط مختصر
2014-10-26T17:11:35.513+03:00

محرر شؤون الانتخابات:


مع مطلع صباح الأمس، وهو اليوم الأول للسماح بالدعاية الانتخابية للمترشّحين، امتلأت شوارع المحافظات بإعلانات المترشّحين. ومنذ منتصف ليل أمس الأول، تسابق المترشّحون على تعليق إعلاناتهم الانتخابية منذ الساعة الثانية عشرة ليلاً. وما إن حل الصباح حتى امتلأت الكثير من الطرقات بالإعلانات التسويقية والدعائية للمترشّحين.
ومن المزمع أن تنطلق الحملات الانتخابية بكثافة خلال الفترة المقبلة، فيما من المتوقع أن تشهد الأيام المقبلة افتتاح المقار الانتخابية للكثير من المترشحين.
ويحظر وضع الإعلانات الانتخابية بكافة أنواعها في الشوارع الآتية: شارع الملك حمد، شارع الشيخ خليفة بن سلمان، شارع ولي العهد، شارع خليفة الكبير، شارع الفاتح، شارع الشيخ عيسى بن سلمان، شارع الشيخ سلمان (من تقاطعه مع شارع الشيخ عيسى شرقاً إلى شارع الزلاق غرباً)، شارع الملك فيصل، شارع الملك عبدالله، شارع المطار (فيما عدا الجزء الواقع بين دوار المطار وشارع الشيخ سلمان)، شارع الاستقلال، شارع الزلاق، شارع الشيخ جابر الأحمد الصباح، شارع الحوض الجاف، شارع جسر الشيخ خليفة بن سلمان، وشارع الغوص.
ويحظر إلصاق أي إعلان أو بيان انتخابي، بما في ذلك الصور والرسوم والكتابات، على المنشآت والمباني الخاصة، وتحدد كل بلدية الأماكن المخصصة لذلك.
ومع مراعاة عدم حفر الأرض، يجوز بعد التنسيق مع الجهات المعنية في الوزارات ذات الصلة استخدام لوحات إعلانية متحركة ذات قواعد صلبة تثبت على الأرض، وذلك لأغراض الدعاية الانتخابية، على أن لا يتم وضع هذه الإعلانات على المسطحات الخضراء أو المزروعات.
ويجب وضع إعلانات الدعاية الانتخابية على اختلاف أنواعها ووسائلها بطريقة منسقة وغير متداخلة مع بعضها البعض، وأن تكون على أبعاد مناسبة لا تعوق الرؤية بالنسبة للسيارات، وبحيث لا تشوه المنظر العام، وعلى ألا يحجب إعلان أي مرشح رؤية إعلان مرشح آخر، ويجب في جميع الأحوال ألا تحجب هذه الإعلانات علامات المرور الإرشادية ولا إشاراتها الضوئية.

تبدأ الإنتخابات في

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها