الرويعي:الجمعيات قدمت مصالحها على مصلحة المواطن

الموافق 24 ذو الحجة 1435, 2014-10-18 10:51:03


أعلن جميل الرويعي عن نيته الترشح للانتخابات النيابية القادمة وذلك عن الدائرة الخامسة بالمحافظة الشمالية «كمرشح مستقل».
ويأتي هذا التصريح كأول رد رسمي للرويعي بعد إعلانه العزم خوض غمار المنافسة على مقعد الدائرة اسوة بنظرائه من المترشحين، وقال: «على الرغم من أنه تربطني ببعض من الاخوة في الجمعيات السياسية من علاقات محبة وإخوة وصداقة إلا أنني آثرت أن يكون توجهي نحو الترشح مستقلاً بغرض تمثيل الشعب البحريني بكافة أطيافه على حد سواء لضمان تعزيز الوحدة الوطنية إلى جانب تعميق أواصر التلاحم والمحبة، خاصة وأن مملكة البحرين إلى جانب خامسة الشمالية كانت ولازالت تمثل نموذجاً حيا في تعايش مختلف أبنائها ضمن نسيج اجتماعي واحد».
وأضاف «يأتي الهدف من ترشحي مستقلاً بعد إدراك المواطن البحريني لجميع التحالفات التي تحيكها الجمعيات السياسية سواء في العلن او الخفاء مما ترتب عليه عدم ثقة المواطنين بأهلية ممثلي الجمعيات السياسية خصوصاً وأن أداء هؤلاء خلال السنوات السابقة يقوم على تقديم مصالح جمعياتهم على صالح المواطن“، مردفاً «الجميع يدرك بإن بقاء المترشح بعيداً عن التجاذبات السياسية التي تكتنف الجمعيات السياسية يجعله أكثر قرباً من المواطن البحريني وبالأخص أهالي دائرته التي أكن لهم كامل الاحترام والتقدير».
وعلى صعيد البرنامج الانتخابي أكد إنه مستمد من سنوات خاضها في العمل بالدوائر الحكومية الأكثر ارتباطاً بالأهالي، وتقاطع ذلك مع نيله مؤخراً درجة الماجستير في القانون بموضوع التحكيم الاختياري كوسيلة لفض المنازعات في العقود النفطية بالإضافة إلى أن الرويعي يتقلد حالياً منصب مدير إدارة الخدمات الهندسية والاستثمار في إحدى الدوائر الحكومية لمدة تزيد عن 16 سنة، وبالتالي فإن ما ذكر سلفاً يعد دافعاً نحو ادراك متطلبات المواطنين من خلال رصد احتياجاتهم والتي أصبحت السمة الأبرز للمواطنين عامة وأهالي خامسة الشمالية خاصة.
ونوه الرويعي أن برنامجه سيسعى الى إثارة ملفات مهمة لصيقة بعمله أهمها: الإسكان، العجز الاكتواري، البنية التحتية، غلاء الأسعار، والتأمين الصحي، مشدداً أن سنوات الخبرة التي استمدها عملياً من خلال علاقاته مع أعضاء مجلس النواب والمجالس البلدية وارتباط ذلك بتقصي احتياجات الاهالي ميدانياً تمهيداً لرفعها الى الجهات ذات العلاقة ومتابعة آلية تنفيذ تلك الاحتياجات أول بأول ستعزز من قدرته على متابعة تلك الاحتياجات والسعي نحو تطبيقها حال فوزه بمقعد الدائرة.

 


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.