الجنوبية في أول يوم: 59 مترشحاً.. 37 نيابياً بينهم 3 سيدات و 22 بلدياً

30 مستقلاً و7 من الجمعيات للنيابي.. يقابلهم 18 مستقلاً و 4 من الجمعيات في البلدي

الموافق 22 ذو الحجة 1435, 2014-10-16 04:11:11


 سماء عبدالجليل:

 


[email protected]

شهدت اللجنة الإشرافية بالمحافظة الجنوبية إقبالاً كبيراً من قبل المرشحين النيابيين والبلديين في اليوم الأول من فتح باب الترشج للمجالس النيابية والبلدية يوم امس الأربعاء، فقد تكدس المرشحون امام بوابة المركز الإشرافي منذ الساعة الرابعة عصرا وذلك قبل فتح باب المركز بساعة كاملة، وكان في مقدمة المرشحين مرشحة التجمع للمجلس النيابي جيهان محمد والتي سجلت اسمها كأول مرشحة بالمحافة الجنوبية بالدائرة الأولى.
وأشار رئيس اللجنة الإشرافية بالمحافظة الجنوبية المحامي العام بالنيابة العامة وائل بو علاي إلى أن عدد المترشحين في اليوم الأول قد وصل إلى 59 مرشحا للمجلسين النيابي والبلدي، فعلى مستوى المجلس النيابي وصل عدد المترشحين إلى 37 مترشح بينهم 3 نساء، فيما وصل عدد المترشحين للمجلس البلدي 22 مرشحا بينهم امرأة واحدة.
وبيّن بوعلاي إلى ان المرشحين النيابيين قد توزعوا على الدوائر كالآتي حيث حظت الدوائر الأولى والثانية والثالثة بأكبر عدد من المترشحين حيث وصل فيهم عدد المرشحين إلى 5 مرشحين، أما الدوائر الرابعة والسادسة والسابعة قد تقدموا للترشح فيهم 4 مرشحين للمجلس النيابي، وكانت الدائرة العاشرة هي الأقل نصيبا في عدد المترشحين فلم يتقدم للترشح بالدائرة العاشرة سوى مرشح واحد وهو المرشح خالد الدوسري.
زوأوضح بوعلاي بأن عدد المرشحين للمجلس البلدي فقد توزعوا كالآتي: فقد كانت الدائرتان الخامسة والثامنة لهما النصيب الأكبر من حيث عدد المترشحين فقد تقدم للترشح البلدي في تلك الدوائر 4 مرشحين، فيما جاءت الدائرتان الأولى والسابعة في المرتبة الثانية حيث تقدم للترشح فيهما 3 مرشحين بلديين، أما الدائرتان التاسعة والعاشرة فكانتا الأقل نصيبا من حيث عدد المرشحين فلم يتقدم للترشح البلدي فيهما سوى مرشح واحد في كل دائرة، فيما خلت الدائرة السادسة من المترشحين البلديين.
وفيما يتعلق بعدد المستقلين الذين تقدموا للترشح للمجلسين البلدي والنيابي فقد وصل عددهم إلى 31 مرشحا مستقل للمجلس النيابي، و 18 مرشحا مستقلا للمجلس البلدي، أما بالنسبة لمرشحي الجمعيات فقد وصل عددهم إلى 6 مرشحين للمجلس النيابي و4 مرشحين للمجلس البلدي، فقد تقدم من جمعية الأصالة 3 مرشحين نيابيين وهم عبدالحليم مراد وعدنان المالكي وعبدالرزاق حطاب، أما فيما يتعلق بمرشحي الأصالة البلديين فقد تقدم للترشح كل من يوسف الصباغ ومحمد البلوشي وأحمد الأنصاري، أما التجمع فقد تقدموا بمرشحة واحدة للنيابي وهي جيهان محمد ومرشح واحد للبلدي وهو محمد الرفاعي، بينما تقدمت جمعية المنبر الإسلامي بمرشحين اثنين للمجلس النيابي وهما خالد القطان والدكتور هاشم المدني فيما لم تتقدم المنبر بأي مرشح بلدي بالجنوبية، وسوف تتنافس جمعيتا الأصالة والمنبر في دائرتين بالجنوبية وهما الدائرة الأولى حيث سيتنافس فيها مرشح الأصالة عدنان المالكي مع مرشح المنبر خالد القطان وستدخل معهم على خط المنافسة مرشحة التجمع جيهان محمد، والدائرة الأخرى هي الدائرة الرابعة حيث سيتنافس مرشح الأصالة عبدالحليم مراد مع مرشح المنبر هاشم المدني.
وحول السيدات اللواتي تقدمن للترشح بالمحافظة الجنوبية يوم أمس فقد وصل عددهم إلى 3 سيدات للنيابي
وسيدة واحدة للبلدي فقد تقدمت جيهان محمد للترشح النيابي بالدائرة الأولى وفيض الشرقاوي للدائرة الثانية ونوال الدوسري في الدائرة السادسة، فيما تقدمت للترشح البلدي سيدة واحدة فقط وهي وضحى الدوسري في الدائرة الثانية.

المراقب ناصر: الإجراءات سلسة
أكدت جمعية مراقبة حقوق الإنسان سلمان ناصر بأنه من خلال مراقبتهم لإجراءات تسجيل المرشحين رأى بأن عملية التسجيل تمت بكل سلاسة وبطريقة ممنهجة، خصوصا فيما يتعلق بالأماكن المخصصة للمرشحين البلديين والأماكن المخصصة للمرشحين النيابيين بحيث تسهل عملية الفرز في نهاية اليوم، قال «ان عدد الموظفين الموجودين لتسهيل إجراءات المرشحين كان مناسبا جدا».

مدير عام بلدية الجنوبية: رصدنا مخالفات بسيطة
أكد مدير عام بلدية الجنوبية عاصم عبداللطيف بأن المرشحين البلديين الذين لديهم متاخرات بلدية ولكنهم قاموا بتسوية وشرعوا في الدفع سوف يقبل ترشحهم وليس هناك علاقة بين الترشخ ومتأخرات الكهرباء، مشيرإلى ان هناك الكثير من المرشحين لا يعلمون عن مبلغ التامين الذي يتوجب عليهم دفعه لإزالة الإعلانات المخالفة، ونوه بأنه ليس هناك عقوبات على المخالفين وانما تصدر لهم أوامر بالإزالة فقط.
وقال «رصدنا مخالفات بسيطة جدا لا تكاد ان تذكر واغلبها كانت في ايام عيد الأضحى المبارك وهي عبارة عن إعلانات تهنئة بالعيد وتم إزالتها من قبل أصحاب الإعلانات».

النائب الأول للنواب:تجربة النواب قد
تتعثر مع دخول وجوه جديدة
أكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب النائب عبدالله الدوسري بأن تركيبة المجلس الجديدة ستتعثر إذا غزت الوجوه الجديدة المجلس وأبعدت الوجوه القديمة، لأن النواب القدامى هم من سيحدثوا التوازن في تركيبة المجلس.
وفيما يتعلق برئاسة المجلس قال الدوسري «ان الحديث عن رئاسة المجلس سابق لأوانه فذلك يعتمد على ثقة النواب وترشيحهم لي لتسلم رئاسة المجلس».
وحول الملفات التي يهدف لتحريكها في حال دخوله للمجلس النيابي أشار الدوسري «يجب ان يحرك النائب الملفات الشائكة وبقوة مثل ملف الإسكان وتحسين الوضع المعيشي للمواطن.


مشاهــــدات

] النائب عيسى القاضي.. تلقينا الكثير من المسجات على الهواتف تشير إلى أن هناك إرباكا في عملية التسجيل في المراكز الإشرافية ولكن عندما حضرنا وجدنا بأن المراكز هادئة وليس بها إرباك ((القاضي حضر في الساعة السادسة والمرشحون موجودون منذ الرابعة عصرا ويقول لم يجد إرباكا».
] المرشح أحمد فيصل جبر الدوسري تذمر من عدم درايتهم بدفع مبلغ 100 دينار كتأمين لإزالة الإعلانات من قبل البلدية مما أدى إلى تأخير تسجيلهم.
] أشار المرشح عبدالرحمن عبدالكريم إلى انه قد قطع امتحاناته فقط من أجل المشاركة في العملية الانتخابية
] المرشحة سمية المرباطي. لم تجد اسمها في كشوف الناخبين ولم تستطع التسجيل للترشح للمجلس النيابي.
] أحد المرشحين بعدما سجل ترشحه للمجلس البلدي عدل عن قراره وراجع رئيس اللجنة كي يعيد ترشحه للمجلس النيابي.


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.