«الدرازي» يترشح في أولى الشمالية .. ويؤكد: البرلمان القادم سيكون أقوى

أكد أن المرشحين المستقلين ستكون حظوظهم أوفر ..

الموافق 18 ذو الحجة 1435, 2014-10-12 08:39:59


أحمد الملا:




أعلن النائب السابق علي الدرازي عن عزمه دخول غمار المنافسة النيابية ممثلا عن الدائرة الأولى للمحافظة الشمالية.
وأوضح الدرازي في تصريح لـ «الأيام» أنه يعتقد أن البرلمان القادم سيكون أقوى من سابقه مرجعا ذلك إلى وجود عدد كبير من التكنوقراط سيعلنون عن ترشحهم مما سيعزز دور وأداء المجلس القادم لما لهؤلاء من خبرات طويلة في تخصصاتهم المختلفة.
وأكد الدرازي أنه اذا ما فاز في الانتخابات النيابية المقبلة سيعمل على تكوين كتلة وطنية قوية قادرة على إيجاد تغييرات جذرية في المنظومات الحالية أهمها المتعلق بالشق الاقتصادي حسب قوله.
وتابع: اذا اردنا النهوض بمملكة البحرين فإنه من الواجب إيجاد منظومات متطورة وعصرية تساهم في خلق اقتصاد قوي قادر على مواجهة كافة الصعوبات وتلبية احتياجات المواطنين ومن هنا نقطة الانطلاق.
وأضاف: أعتقد أن الهدف الأساسي والذي يشترك فيه الجميع هو ملفات كالاسكان وتحسين المستوى المعيشي ومن هنا أرى أننا لا بد أن نعمل على تقوية القطاع الخاص لكي يساهم في تنويع مصادر الدخل للدولة.
ورأى الدرازي أن هناك كثيرا من الأنظمة الحالية لا بد أن يطالها التغيير ومنها القانون البلدي الذي يقلص من صلاحيات المجالس البلدية مما يرمي الثقل الخدمي على النواب كون المجالس البلدية لا تستطيع العمل في ضوء هذا القانون.
ولفت الدرازي إلى أن النائب دائما ما ينشغل بالجانب الخدمي والذي هو من صميم عمل المجالس البلدية، ولأن المجالس البلدية لا تستطيع التقدم في عملها في هذه المجال بسبب القانون الحالي فإن الضغط الخدمي ينتقل إلى النائب ليباشر تلك المهام.
وأكد الدرازي أن التغييرات في الدوائر قد نقلته إلى الدائرة الأولى للمحافظة الشمالية والتي تحوي جزءا من منطقة الدراز وباربار والتي رأى أن جزءا كبيرا من الأصوات التي لا يستهان بها تقع في هاتين المنطقتين والتي بالامكان أن ترجح حظوظه الانتخابية.
والجدير بالذكر أن الدرازي سبق وأن رشح نفسه في العام 2011 خلال الانتخابات التكميلية وقد فاز بالتزكية بعد أن تنازل له كل من المترشحين محمد كاظم متروك وتقي الزيرة


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.