25 ألف ناخب تأكدوا من بياناتهم عبر الموقع الإلكتروني في أسبوع

إدراج 227 اسماً.. وتعديل عناوين 103 ناخبين

الموافق 8 ذو الحجة 1435, 2014-10-02 07:04:42


محرر شؤون الانتخابات

أغلقت المراكز الإشرافية للمحافظات الأربع «العاصمة، المحرق، الشمالية، والجنوبية» أمس أبوابها بعد 7 أيام من نشر كشوفات الناخبين، وفتح الباب للاعتراضات وتغيير العناوين وتعديلها أو إضافة الأسماء.
وشهدت المراكز الإشرافية وخصوصا في اليومين الأخيرين إقبالاً كبيراً من المواطنين لمراجعة أسمائهم في كشوفات الناخبين. كما شهد الموقع الإلكتروني وتطبيق الهواتف الذكية والخط الساخن إقبالاً كبيراً للتأكد من صحة بيانات الناخبين.
وقالت اللجنة التنفيذية للانتخابات في بيان أصدرته أمس إن عدد الناخبين الذين تأكدوا من صحة بياناتهم عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للانتخابات www.vote.bh قد بلغ نحو (25 ألف زائر)، وذلك خلال الفترة القانونية المحددة لعرض جداول الناخبين وهي 7 أيام.
وأكد المستشار عبدالله بن حسن البوعينين رئيس هيئة التشريع واA275;فتاء القانوني - المدير التنفيذي للانتخابات أن إقبال المواطنين على مراجعة بياناتهم إنما يدل على وعي الناخب البحريني، مؤكداً في الوقت نفسه على ضرورة ممارسة الجميع لحقهم الدستوري في اختيار ممثلهم للمجالس النيابية والبلدية.
وأوضح البوعينين أن إجمالي عدد طلبات إدراج الأسماء قد بلغ 227 في المحافظات الأربع في حين إجمالي طلبات تعديل العنوان قد بلغ 103 طلبات، موضحا أن القانون البحريني قد جعل الناخب هو من يعد تلك الجداول وهو الرقيب عليها طوال تلك الفترة فيتقدم الى القاضي بطلب إدراج من لم يدرج اسمه وحذف من لا يستحق الادراج فيها حتى تصبح تلك الجداول نهائية.
ويقدم طلب القيد أو التصحيح خلال مدة عرض الجداول. حيث تصدر اللجنة قرارا في الطلب خلال 3 أيام من تاريخ تقديمه إليها، ويعتبر عدم إصدار القرار في هذه المدة قرارا ضمنيا بالرفض. وفي حالة صدور قرار برفض الطلب يكون لصاحب الشأن حق الطعن في هذا القرار أمام محكمة الاستئناف العليا المدنية في موعد أقصاه 3 أيام من تاريخ صدوره، وتفصل المحكمة في تلك الطعون خلال سبعة أيام من تاريخ إقامة الدعوى بحكم نهائي غير قابل للطعن. وسيتم اعلان الجداول النهائية والكتلة الناخبة حال انتهاء المحاكم من الطعون المعروضة عليها خلال الايام القليلة القادمة. 

محرر شؤون الانتخابات

أغلقت المراكز الإشرافية للمحافظات الأربع «العاصمة، المحرق، الشمالية، والجنوبية» أمس أبوابها بعد 7 أيام من نشر كشوفات الناخبين، وفتح الباب للاعتراضات وتغيير العناوين وتعديلها أو إضافة الأسماء.
وشهدت المراكز الإشرافية وخصوصا في اليومين الأخيرين إقبالاً كبيراً من المواطنين لمراجعة أسمائهم في كشوفات الناخبين. كما شهد الموقع الإلكتروني وتطبيق الهواتف الذكية والخط الساخن إقبالاً كبيراً للتأكد من صحة بيانات الناخبين.
وقالت اللجنة التنفيذية للانتخابات في بيان أصدرته أمس إن عدد الناخبين الذين تأكدوا من صحة بياناتهم عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للانتخابات www.vote.bh قد بلغ نحو (25 ألف زائر)، وذلك خلال الفترة القانونية المحددة لعرض جداول الناخبين وهي 7 أيام.
وأكد المستشار عبدالله بن حسن البوعينين رئيس هيئة التشريع واA275;فتاء القانوني - المدير التنفيذي للانتخابات أن إقبال المواطنين على مراجعة بياناتهم إنما يدل على وعي الناخب البحريني، مؤكداً في الوقت نفسه على ضرورة ممارسة الجميع لحقهم الدستوري في اختيار ممثلهم للمجالس النيابية والبلدية.
وأوضح البوعينين أن إجمالي عدد طلبات إدراج الأسماء قد بلغ 227 في المحافظات الأربع في حين إجمالي طلبات تعديل العنوان قد بلغ 103 طلبات، موضحا أن القانون البحريني قد جعل الناخب هو من يعد تلك الجداول وهو الرقيب عليها طوال تلك الفترة فيتقدم الى القاضي بطلب إدراج من لم يدرج اسمه وحذف من لا يستحق الادراج فيها حتى تصبح تلك الجداول نهائية.
ويقدم طلب القيد أو التصحيح خلال مدة عرض الجداول. حيث تصدر اللجنة قرارا في الطلب خلال 3 أيام من تاريخ تقديمه إليها، ويعتبر عدم إصدار القرار في هذه المدة قرارا ضمنيا بالرفض. وفي حالة صدور قرار برفض الطلب يكون لصاحب الشأن حق الطعن في هذا القرار أمام محكمة الاستئناف العليا المدنية في موعد أقصاه 3 أيام من تاريخ صدوره، وتفصل المحكمة في تلك الطعون خلال سبعة أيام من تاريخ إقامة الدعوى بحكم نهائي غير قابل للطعن. وسيتم اعلان الجداول النهائية والكتلة الناخبة حال انتهاء المحاكم من الطعون المعروضة عليها خلال الايام القليلة القادمة. 


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.