ائتلاف الفاتح يسعى اليوم لحسم الاتجاه لـ «القائمة الموحّدة» أو «التنسيق»

أغلب الشخصيات المحسوبة عليه ستخوض الانتخابات في المحرق والجنوبية

الموافق 6 ذو الحجة 1435, 2014-09-30 23:02:19


غالب أحمد:



قال مصدر قريب من جمعيات ائتلاف الفاتح عن أن الائتلاف سيجتمع اليوم لحسم قائمة الائتلاف وما إذا كانت الجمعيات ستتّجه صوب القائمة الموحّدة أو الاكتفاء بالتنسيق، سيما في ظل وجود خلافات إثر عزم أكثر من جمعية طرح مترشّح لها في دائرة واحدة.
وذكر المصدر أن عدد الدوائر التي تم الاتفاق على خوض المنافسة فيها من قبل «الفاتح» يناهز الـ 18 دائرة.
وعن سبب تأخر إعلان القائمة النهائية لائتلاف جمعيات الفاتح بين المصدر إلى أن التعديل الأخير في الدوائر الانتخابية خلط أوراق الائتلاف وجعل كل جمعية تعيد حساباتها من جديد لمعرفة حظوظها في الساحة.
وتابع المصدر «كانت المحافظة الوسطى تشكل ثقلاً انتخابياً وجماهيرياً إلى جمعيات الفاتح، ولكن المرسوم بإلغاء المحافظة وتوزيع دوائرها والمجمعات السكنية التابعة لها على المحافظة الجنوبية والعاصمة وبعض المجمعات صارت في المحافظة الشمالية، خلط الحسابات التي كان الائتلاف قد بنى رؤيته عليها».
وأضاف المصدر أن تأخر إعلان القائمة الموحدة لجمعيات الفاتح ناتج عن التريث لمعرفة حظوظ كل جمعية وثقلها في كل دائرة بالإضافة إلى التنسيق المستمر وهذا أمر طبيعي، ولا يزال هناك مدة كافية لحين فتح باب الترشح في منتصف الشهر المقبل.
وحول نية ائتلاف الفاتح الدخول في السباق نحو مقاعد المجالس البلدية الثلاثة الجنوبية والمحرق والشمالية قال «لا يزال التركيز منصباً على إيجاد قائمة واضحة للمرشحين التابعين للائتلاف في السباق نحو قبة البرلمان، أما فيما يخص المجالس البلدية فالائتلاف ترك الأمر لكل جمعية ورؤيتها في هذا الأمر، ما يعني عدم وجود نية للائتلاف في الدخول إلى المعترك البلدي».
وعن حديث بعض الجمعيات السياسية عن وجود دوائر تاريخية محسومة لها أوضح المصدر «لا يوجد شيء اسمه دوائر تاريخية، كل الخيارات والأسماء مطروحة على الطاولة، وكل الدوائر مطروحة للتنافس فيما بين الائتلاف، وميثاق شرف الائتلاف لا يتضمن بنداً يسمى دوائر تاريخية».
وأضاف «ينص ميثاق شرف الفاتح على أن لا تضع أي جمعية في اعتباراتها ما يسمى بالدوائر التاريخية، وأن يكون دعم ائتلاف الفاتح قائماً على معيار الكفاءة والخبرة والحضور بين الناس».
وتابع «التفاهمات الجارية الآن بين الجمعيات هي عدم تنافس أكثر من أمين عام لأي جمعية من الائتلاف في دوائر مشتركة وترك التنافس لبقية الأعضاء بحيث أن يكون دعم الائتلاف منصباً لأمين عام أي جمعية، فيما يترك التنافس للجمعيات في دعم أعضائها».
وأضاف «دعم ائتلاف الفاتح للمرشحين يقوم على موافقة الجمعيات على أي مرشح تتقدم به جمعيته وليس اختيار جمعيته له فقط».
وحول الدوائر الانتخابية التي سوف تتنافس فيها جمعيات ائتلاف الفاتح قال «سوف تتنافس جمعيات الفاتح في عدد من الدوائر حيث إن هناك دوائر ستكون مشتركة في جميع المحافظات الأربع».
وتابع «سوف تتنافس جمعيات الفاتح في دائرتين في الشمالية وهي الدائرة التاسعة والعاشرة، بينما ستتنافس في خمس دوائر في المحرق وهي الثانية والثالثة والرابعة والسابعة».
وفيما يتعلق بالمحافظة الجنوبية قال «تغيير الدوائر الأخير وإلغاء محافظة العاصمة فتح الباب المغلق على الجمعيات السياسية للدخول للمحافظة الجنوبية التي كانت عصية على الجمعيات حيث ستتنافس في ثماني دوائر انتخابية وهي الأولى والثانية والرابعة والخامسة والسادسة والثامنة والتاسعة».
وفيما يتعلق بمحافظة العاصمة أوضح المصدر إلى أن العاصمة ستكون حكراً على جمعية ميثاق العمل الوطني التي رأت أن حظوظها جيدة في النزول في ثلاث دوائر وهي الثالثة والرابعة والعاشرة.


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.