رئيس «إشرافية الشمالية»: لن يتم إدراج أي اسم يوم الاقتراع

دعا المواطنين إلى أهمية التفاعل مع «كشوف الناخبين» ومراجعتها

الموافق 2 ذو الحجة 1435, 2014-09-26 11:57:28


دعا رئيس اللجنة الاشرافية للمحافظة الشمالية المستشار والمحامي الاول في النيابة العامة حميد حبيب أحمد على ان العملية الانتخابية تمر بعدة مراحل ونحن اليوم في بداية تلك المرحلة بعرض كشوف الناخبين وهي تعتبر المرحلة الاولى للعملية الانتخابية وتستمر لمدة 7 أيام لغاية 1 أكتوبر، بحيث يستطيع المواطنين الحضور لمقار اللجان للتأكد من أسمائهم لضمان حق الانتخابات النيابية او البلدية للمواطنين.
وقال: في حالة ان شخص لم يراجع وتبين ان اسمه غير موجود فلن يتم عمل له اي شيء في يوم الاقتراع، وبحسب تجربتي في الانتخابات السابقة فإن كثير من المواطنين للأسف يأتون يوم الانتخاب ليتفاجأوا بعدم ادراج اسماءهم ضمن الناخبين، وحسب القانون لا يمكن لنا اضافة الأسماء في ذلك الوقت لأن القانون واضح وتم فتح المجال في هذه المرحلة للتأكد من أسماء الناخبين.
وتابع: أتمنى من الجميع الحضور من كافة المواطنين للتأكد من أسمائهم في هذه المرحلة ليتم معالجتها اذا لم تكن هناك عقبة قانونية تحول بينه وبين ادراج اسمه في قائمة الناخبين.
وشهد المركز الإشرافي بالشمالية أمس توافد أعداد من الناخبين والمترشحين لمراجعة أسمائهم، فيما قدّم 3 من المترشّحين اعتراضات بشأن عدم إدراج أسمائهم في الدوائر الانتخابية التي يعتزمون الترشّح فيها.
وتقدّم المترشّح عبدالجليل العالي باعتراض لعدم إدراج اسمه في كشوف الناخبين في الدائرة السابعة بالمحافظة الشمالية، كما قدّم مترشّحان آخران اعتراضهما على عدم إدراج أسمائهما في الجداول، أحدهما من الدائرة الثانية، والآخر من الثامنة.
وكان من بين الحضور النائب السابق حسن الدوسري مرشح ثالثة الشمالية الذي قدم للمركز الاشرافي للتأكد من الكشف المعني بالناخبين، وكذلك المرشح خالد المالود.
وكان جلال كاظم من سكنة بني جمرة أول المعلنين عن أنفسهم كمترشح لثانية الشمالية بعد أن تحفظ الجميع حتى هذه اللحظة الاعلان عن ترشحهم.
وأكد كاظم أنه ضمن أكثر من 200 أسرة في بني جمرة للتصويت له، وهو ما سيمكنه من المنافسة في الانتخابات المقبلة حسب قوله. 


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.