النسخة الورقية
  • الارشيف

بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

نأمل أن تكون هناك قائمة موحدة لائتلاف الفاتح وننسّق مع «الأصالة».. العمادي

قائمة «المنبر الإسلامي» الانتخابية «أوليّة».. وقابلة للزيادة والتغيير

محمد العمادي
رابط مختصر
2014-08-24T01:16:33.560+03:00

سماء عبدالجليل:


أفاد القيادي في جمعية «المنبر الاسلامي» النائب محمد العمادي أن القائمة الانتخابية المعلنة لمرشحي الجمعية في الانتخابات النيابية المقبلة والمكونّة من 5 مترشحين قائمة «أوليّة» وغير نهائية، كما أنها قابلة للتغيير والزيادة من حيث زيادة عدد المرشحين او تغييرهم أو حتى تقليل عددهم بحسب المعطيات الجديدة وظروف التحالفات والانتخابات بشكل عام.
وذكر العمادي أن جمعيته شكلت لجنة انتخابية لتدارس الأوضاع السياسية والظروف الملمة بالعملية الانتخابية وستكون مهمة هذه اللجنة تحديد عدد المرشحين واسمائهم بشكل نهائي.
وذكر العمادي «ان المجال لا زال مفتوحا أمام القائمة النهائية، وذلك لحين وضوح الرؤية فيما يتعلق بمباحثات ائتلاف الفاتح والتنسيق مع جمعية الأصالة، كما ان اللجنة تدرس تقبل الجمهور للقائمة المطروحة»، منوها ان هناك اسماء مطروحة ولكن لا زالت قيد البحث.
وحول سؤال «الأيام» له بشأن قائمة موحدة تضم أعضاء الجمعية وائتلاف الفاتح، قال العمادي «لازالت المشاورات القائمة حول توحيد القائمة أو أن تكون هناك قوائم منفصلة لكل جميعة فهناك الكثير من الصيغ والآراء التي تم طرحها ولكن لم يتم الاتفاق على صيغة معينة، ولكننا نأمل ان تكون هناك قائمة موحدة، وكذلك يتم التنسيق مع الأصالة حول الدوائر الانتخابية».
وأوضح «نحن نحرص على ان يكون هناك تنسيق بيننا وبين الأصالة والائتلاف وذلك لتحقيق اي احتقان موجود في الساحة».
وقد ضمت القائمة الانتخابية الأولية لجمعية المنبر كل من، خالد القطان، ناصر الفضالة، هاشم المدني، محمد العمادي، دكتورعلي أحمد».
إلى ذلك أعلن العمادي رسمياً ترشحه للانتخابات البرلمانية عن الدائرة السادسة بالمحافظة الشمالية، متمنياً أن يحظى بثقة أبناء دائرته التي يعتز بها للمرة الثانية لاستكمال ما بدأه في الفصل التشريعي الماضي في خدمة البحرين وأهلها.
وقال العمادي: «إنني بعد استخارة الله عز وجل ومشاوراتي الكثيرة التي بدأتها منذ فترة بعيدة مع عدد ليس بالقليل من أهالي الدائرة ووجهائها عزمت التوكل على الله والترشح مرة أخرى لتمثيل أبنائها واستمرار خدمتي لهم وهو التمثيل الذي اعتز به كثيرا.. حيث سعيت قدر استطاعتي وما اتيحت لي من صلاحيات وأدوات أن أساهم في تلبية متطلبات وطموحات الدائرة وأبنائها ومواجهة التحديات والمشكلات التي تواجههم على مدار الأربع سنوات، بما فيها أزمة البحرين منذ 2011»، مؤكداً أن لديه برنامجاً انتخابيا متكاملاً مبني على خبرة نيابية وخدمية سيعرضه على أهالي الدائرة يتضمن العديد من المشروعات التي لم تكتمل بعد والعديد من المحاور المتعلقة بمستقبل الدائرة والبحرين. مع اعطاء اهتمام أكبر بميزانية الدولة العامة لما يتحقق من خلالها من مكاسب لكل المواطنين».
وأضاف أن مشكلات وهموم الدائرة لم تغب لحظة عن اهتماماته و لم تفارقه داخل البرلمان أو خارجه وقد تمكن بفضل الله من المساهمة في عدد من الإنجازات وحل بعض المشكلات الخاصة بالدائرة وأبنائها واستطاع تنفيذ العديد من المشاريع الخدمية والتي سيتم سردها بالتفصيل فيما سيصدر من إصدارات خاصة به في فترة الدعاية الانتخابية.. كما ساهم في معالجة قضايا عموم أبناء البحرين الذين لجأوا إليه من غير تمييز.
وأكد العمادي أن الطموحات والتطلعات لم تتم بالصورة الكاملة نظراً للمعوقات التنفيذية الموجودة ومحدودية الصلاحيات والبيروقراطية وغيرها من المشكلات التي تواجه النواب في سبيل تحقيق مطالب الشعب اضافة لقصر المدة نسبياً ومامرت به البلاد من أزمة.. مؤكداً على أن هناك الكثير مما يمكنه تقديمه من عطاء وعمل لاستكمال باقي الطموحات التي تصب كلها في خدمة المواطنين بشكل عام وأهالي دائرته بشكل خاص.
وأكد أن أداءه الخدمي لم يشغله عن الدور التشريعي والرقابي حيث تقدم بالعشرات من الاقتراحات بقانون وبرغبة والعديد من الأسئلة المتعلقة بفساد أو تجاوزات مالية وإدارية أو أخلاقية ومن خلال مشاركته في لجان التحقيق البرلمانية.
وشدد العمادي على أنه كان يضع نصبه عينيه دائماً الصالح العام للبحرين وللمواطن بعيداً عن أي حسابات ضيقة وهو ما تشهد به الموضوعات والقضايا الشائكة التي طرحها تحت قبة البرلمان والتي يشهد بها الجميع وتم نشر بعض منها وهي موثقة في محاضر الجلسات لمن أراد الرجوع إليها.

تبدأ الإنتخابات في

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها