البلـوشي تغير توجههـا من التـرشح للنيـابي الى البلدي

خدمة الوطن لا تفرق بين المجلسين

الموافق 23 شوال 1435, 2014-08-19 00:00:00


 سماء عبد الجليل

غيرت مرشحة تاسعة الوسطى نعيمة البلوشي توجهها في الترشح من المجلس النيابي الى المجلس البلدي، مؤكدة انها في كلا المجلسين ستقوم بخدمة الوطن والذي اعتبرته هدفها الأول والاساسي، وأرجعت البلوشي اسباب تغيير توجهها الى انها من خلال مشاركتها في برنامج التهيئة الإنتخابية الذي يقيمه المجلس الأعلى للمرأة تحت إشراف الشورية دلال الزايد، رأت بأنها قادرة على العطاء وخدمة الدائرة في الجانب الخدماتي أكثر بكثير من المجلس النيابي.
وقالت « لقد شاركت في برنامج تدريبي وتحضيري لتمكين المرأة سياسيا في المجالس البلدية او النيابية، فعند دخولي في مجال التدريب في البرنامج بشكل متعمق في اختصاص واعمال المجلس البلدي وجدت ان لدي توجها بان ابدأ مشاركتي في العملية الانتخابية في انتخابات المجلس البلدي، كما ان خلال البرامج التي تم تنظيمها وورش العمل المكثفة في المجلس الاعلى للمرأة حضر بعض أعضاء من مجلس النواب وقد كانوا سابقا في المجلس البلدي، وقد استفدت من تجربتهم كثيرا في ان اخطو ذات الخطوة والاعتماد على خبراتهم كخطوة انتقالية وخاصة ان تواجدهم في المجلس ساعدهم في الوصول الى المجلس النيابي».
وأضافت « كوني اقتصادية ذلك سيثري المجلسين سواء نيابي او بلدي، فلدينا خبرات في تطوير وتحسين الاقتصاد في الدولة، وهذه الخبرات صب في نفس المحور في كلا الحالتين وهو تحسين دخل الفرد و توفير الفرص لرفع مستوى المعيشة للمواطن».
وحول ما يتردد بأن تغير توجه البلوشي كان سببه قلة حظوظها و ارتفاع حظوظ رئيس مجلس النواب خليفة الظهراني في الدائرة، قالت البلوشي « ليس وجود الظهراني هو سبب تغير توجهاتي، بل انني في الفترة الاخيرة وبحكم نوعية عملي لصاحبة نادي صحي قمت بعمل استبيان للمواطنين في دائرتي وكانت النتيجو ان 90% طالبوا بتحسين الخدمات في المنطقة ومن هنا ارتأيت ان اخوض التجربة الخدماتية».
وتابعت « أود ان استخدم كل خبراتي السابقة في الاقتصاد وعلاقتي مع اهالي المنطقة وتواصلي مع المسؤلين في الدولة من خلال وجودي في مجلس ادارة جمعية سيدات الاعمال منذ ١٤ عاما، هذا كله سيسهل التواصل والوصول الى حلول وتحقيق بعض الامور الخدماتية الموجودة حاليا وتطويرها لمصلحة الفرد والمواطن البحريني، فما اقصده بالضبط انني منذ فترة طويلة وضعي يسمح لي بالتواصل بين الناس والمسؤلين في الدولة، وبالاضافة الى الافكار الجيدة والاقتصادية للارتقاء بدائرتي».- 


زائر




عدد الأحرف المتبقية
   =   

يوم الحسم

التقويم

2014 الفائزين بانتخابات

**:  لا توجد استطلاعات حالياً.