• الارشيف

بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

رأى أن الدائرة مفتوحة للمستقلين

البكري يدرس ترشحه لمنافسة الملا في ثالثة الجنوبية

رابط مختصر
2014-08-02T16:57:22.610+03:00

كتب – غالب احمد :

قال رئيس مجلس بلدي المنطقة الجنوبية محسن البكري انه يدرس ترشحه للمنافسة على المقعد النيابي للدائرة في الانتخابات النيابية المقبلة.
واضاف البكري خلال حديث له مع "الأيام" ان أمر ترشحه في الاستحقاق النيابي القادم قد حسم بنسبة كبيرة جدا تصل الى 75 % ، وانه الى الان يتدارس مع المقربين الجوانب الاخرى المرتبطة بالترشيح.
وتابع البكري حديثه قائلا "وجودي في المجلس البلدي لدورتين متتابعتين شكلت قبولا جيدا لي في الدائرة الثالثة بالجنوبية، وهذا ما يزيد من احتمالية ترشحي في الاستحقاق القادم".
هذا وتمثل الدائرة الثالثة بالجنوبية مناطق سافرة بمجمع 744 والرفاع الغربي مجمع 906 ووادي السيل بمجمعي 928 و930 ويمثلها في المجلس حاليا النائب أحمد الملا.
وحول حظوظه في حال حسم ترشحه بشكل نهائي، قال "الدائرة الثالثة هي فارغة من وجود الجمعيات السياسية وخصوصا المنبر الاسلامي والأصالة الاسلامية، وهذا ما يعطي المستقلين المجال الاوفر في الظفر بمقعد الدائرة، بالاضافة الى تمثيلي للأهالي في المجلس البلدي لثماني سنوات على التوالي".
وتابع "وجودي في المجلس البلدي الذي هو خدمي بحت ساهم بتقريبي للمواطنين وملامسة احتياجاتهم بشكل مباشر".
واضاف قائلا "هناك بعض الجمعيات السياسية عرضت عليّ الانضمام لها خلال الدورات السابقة والمقبلة أيضا من خلال تقديمهم الدعم لي في مقابل الانضمام لهم، وانا من جهتي فضلت الاستقلالية في مقابل الحزبية".
وعن برنامجه المقبل قال "العمل البرلماني مختلف جدا عن العمل البلدي الذي كنت فيه خلال هذه الفترة، حيث انه يقوم على الرقابة والتشريع، ومراقبة أداء الوزارات باستخدام الادوات البرلمانية".
وتابع حديثه "سمعت ان هناك الكثير يسعى لنقل تجربة النائب الخدماتي والتي هي رائجة في دولة الكويت، وهذا ما سيضعف التجربة البرلمانية بشكل كبير جدا، مثلما نحن كمجلس بلدي عانينا من التدخل في صلاحيات الاعضاء البلديين من قبل بعض النواب وكأنهم تحولوا الى بلديين مطورين".
وعن الأولويات التي سيسعى لها في حال نزوله قال "سأسعى الى العمل على تحسين المستوى المعيشي والحفاظ على المال العام من خلال تفعيل الرقابة التي غابت خلال هذا الدور من قبل مجلس النواب".
واضاف "كذلك أن قانون البلديات وبعد مرور 12 سنة من التجربة البلدية هو في حاجة الى التغيير والتطوير، فهو يعطي صلاحية العمل الخدمي للجهتين وهذا ما يعرقل العمل البلدي بتدخل العضو النيابي ويضعف العمل البرلماني أيضا، وبذلك يكون العضو النيابي مكملاً الى العضو البلدي في خدمة الدائرة بدلا من اخذ دوره".
ويمثل الدائرة الثالثة في المجلس الحالي النائب أحمد الملا الذي وصل بعد منافسة حادة مع شارخ سيف الدوسري في انتخابات 2010.
وفي حال حسم محسن البكري ترشيحه النيابي سيكون العضو البلدي السادس الذي يتوجه الى الانتخابات المقبلة بعد عدنان سرور النعيمي في سادسة العاصمة، ومحمد المطوع في أولى المحرق وفاطمة سلمان في ثانية المحرق وخالد بوعنق في رابعة المحرق وعلي المقلة عن جمعية الاصالة في سابعة المحرق

العدّ التنازلي

استطلاع اليوم

هل ستعيد انتخاب النائب البرلماني الذي يمثّل حاليا دائرتك الإنتخابية في الإنتخابات القادمة ؟

استطلاعات سابقة

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها